الأحد، 4 مايو، 2014

ابراهيم اللى مش رومانسى




تعسا للشعور بالمتعة  اثناء وضع النطفة فى الرحم و السعادة اثناء تكون الجنين مع اليقين التام ان الجنين مشوها

 على عكس الاشياء تماما التى تظهر حقيقتها فى النور لم اتبين حقيقتك الا فى الظلام الحالك فلقد فقد الطاووس بريقه و تحول الى فأر

مع تساقط الجليد خلعت ملابسى و اطفأت المدفاه و لم اشعر بالبرد القارس  و انت تحاصرينى بدفء انفاسك

عندما تغلبنى الدموع لا املك الا ان افتح صنبورها حتى لو اغرقت ملابسى و ملابس المحيطين بى فهى نوع من التطهير الذاتى للنفس 

عندما عشقتك كنت لى اخر طريق العشق و عندما ارتميت بين احضانك تبين لى انى فى اول خطواتى   

نعم تذوقت شفتاى كل انواع القبل لكنى لم اعرف الارتواء الا عندما مست شفتاك
  
كنت لك حلما فلماذا تبذل قصارى جهدك فى التحليق خلف الكوابيس
  
نعم انا ابادلك الحب و لكنى لا ابادلك حياتى لان الحقيقة المرة التى نتغافلها انى لا امتلك حياتى

اخيرا
لا تحزنوا على الفارس الذى يسقط من على الحصان و لكن احزنوا على الحصان الذى فقد الفارس


 

هناك 10 تعليقات:

faroukfahmy يقول...

اخى وروح روحى وقلب قلبى ابراهيم الرومانسى بحق
والله ورجعت تانى يا قمر
كنت دائما رائدا للجميع فى طريق شمولك وعمومك .... والآن ستقودنا واكون اواهما الى مدوناتنا التى كدنا ان نفقدها لولا الحنين
اعجبتنى خواطرك كلها وان كان اكثرها جمالا
(لا تحزنوا غلى الفارس الذى سقط من على الحصان ولكن احزنوا على الحصان الذى قثد الفارس
فالقارس قد يجد بديلا لحصانه اذا سلم اما الحصان فلن يجد بديلا لفارسه الذى تعود عليه وصار منه ولم يعد له
الفاروق
تحياتى حبيبى

مصطفى سيف الدين يقول...

كلها احساس
بديع يا ابراهيم

Bent Men ElZman Da !! يقول...

رائعة التدوينة دي هاديه وكل فقرة تمس الروح
أبدعت :)

richardCatheart يقول...

ايييييية دااا ؟؟؟ سيرالية انسانية عاطفية رائعة يا ابراهيم ... فجأتنى :-)

الشرسة يقول...

جميلة بجد
من أروع ما قرأت هنا

رحاب صالح يقول...

الله الله الله علي الابداع
وحشنا كلامك بجد يا ابراهيم
كلامك بيمس القلب وبيخلينا افكر ف ورا المعاني مش معاني الكلام

غير معرف يقول...

السلام عليكم

انا بطمن على نوران الشاملى صاحبه مدونه بت خيخه واى كلام هى ليه مش فاتحه المدونه وايه فترة الغياب الطويله وامتى هترجع للمدونه لو تعرف حاجه عنها طمنا عليها وللك جزيل الشكر والاحترام

زينة زيدان يقول...

أرجعتنا لمشاعر نفتقدها
روح التجمع الجميل
وروح الألفة والمحبة
هذه التدوينة تعطيك بجدارة لقب( ابراهيم الرومانسي)

مونتي بوكيه ورد يقول...

تذوقت كل القبل و لكن لم تعرف معني الارتواء الا عندما تذوقت شفتاها
الرومانسية يا سيدي هي نبضاتك واخلاصك لها نعم ابراهيم مش رومانسي سوي لروحها
انت الفارس ولن تسقط ابدا
تحياتي Monty

Do3aa El_attar يقول...

طب أنا قرأتها مرتين .. المرة الأولى استنيت تريقة ولما مش لاقيت .. رجعت تاني كده وقولت ايه ده .. ده بيكتب رومانسي بجد :D

البوست ده كشفلنا عن إبراهيم الرومانسي بحق وحقيق .. آيوا بقى :)