الخميس، 25 أكتوبر، 2012

فاتيما فوق شفاه تبتسم

كل سنة وانتم طيبين عيد سعيد عليكم وفى العيد لم اجد اجمل من حدوتة جميلة اسمها فاتيما
قد يختلف الجميع على الارض وهل هى كروية ام بيضاوية وقد يختلفوا على الشمس هل هى كوكب ام نجم ولكن لا يختلف احد على فاتيما
فاتيما روح القلب الملائكية فمن يريد ان يعرف فاتيما على حقيقتها فليشاهدها فى التحرير فمجرد مكانها على الرصيف فى التحرير اصبح قبلة للجميع وقد تتعجبوا من نوعيتهم واختلافهم كل المدونين فى التحرير يجب ان يزوروا فاتيما بعد اللف والدوران فى التحرير ليستريحوا على الرصيف . عم محمد الرجل الكبير بقدمه المصابة يحرص دائما ان يأخذ رايها فيما كتبه على لافتته بل يحضر ابنته لتتعرف عليها لانه شعر انها من عائلته . ومحمد الشاب الثورى الذى لايفقه شىء فى السياسة سوى حب مصر يحرص اول ما يحرص بعد وصوله فى المسيرة الى الاطمئنان على فاتيما بل يحضر اخته ايضا للتعرف عليها . وطفل الشوارع الذى يعزم عليها بكوب التمر بكل محبة والطفل المتسول الذى اعطته مصاصة بدلا من النقود فابتسم اجمل ابتسامة فى حياته وسارع باحضار اخته لتاخذ مصاصة وبائعة الشاى كثيرون كثيرون هم من اقتربوا من فاتيما وشعروا بحبها وطيبة قلبها
اختى فاتيما روح القلب الملائكية والدتها مريضة الام التى انجبت هذا القلب الكبير ادعوكم جميعا فى هذه الايام المباركة ان تدعو لها بالشفاء العاجل ولاول مرة اطلب منكم ان تشيروا بوست لى من اجل ان يدعوا لها اكبر عدد من الناس لها لعل الله يتقبل دعوة احدهم يارب اشفها ببركة هذه الايام العطرة
عيد سعيد عليكم
كل عام وانتم بخير  

الخميس، 18 أكتوبر، 2012

قابلت هؤلاء

تشارلز ثيرون
صاحبنا قابل هانى سلامة وبيقول قابلت هؤلاء هههههههه هو هانى سلامة هؤلاء مثل هانى سلامة نحن نخبط فيهم كل يوم ربنا يسامحك بقى هانى سلامة هؤلاء ربنا يسامحك قال هانى سلامة قال




فى عام 2008 احكى لكم عن سر يذاع لاول مرة صديقى طبيب ومخرج و سينارست كان على اتصال بتشارلز وعرضنا على الدكتور عزت ابو عوف فقالنا والله يا واد يا ابراهيم و يا واد هيثم لو حصل هتبقى مفاجاة كبيرة حطينا قدامه اللى وصلنا ليه واقترحنا عليه تدخل سفارة جنوب افرقيا فى الموضوع لان فى الوقت ده كانت بتحتفل بعيدها القومى وممكن الشروط تخف بعدها بفترة اتصل بنا وقالنا ان الموضوع اقترب من النهاية ولا يبقى الا بعض الامور المالية البسيطة وان الموضوع سرى وعلينا الاحتفاظ به وحضرت تشارلز ثيرون الى مصر واقامت مؤتمر صحفى اعتقد انه من انجح المؤتمرات فى تاريخ المهرجان وبعد المؤتمر اتصل بنا الدكتور عزت ابو عوف لكى نحضر الى مكتبه وكانت المفاجاة تشارلز ثيرون تجلس معه فى المكتب يا خبر انا وتشارلز ثيرون وجها لوجه ايه ده هو فى كده فى الدنيا احنا اضحك علينا هو فى ستات بالشكل ده هو اللى احنا كنا بنشوفهم دول ستات سالنى دكتور عزت تشرب ايه يا ابراهيم قلت له قهوة معرفش ليه قلت قهوة مع انى مش بشرب القهوة اما صديقى هيثم فبلم وتنح بابتسامة وانتهت العشر دقائق مع تشارلز ثيرون منك لله يا صاحبى قال هانى سلامة قال 





الثلاثاء، 16 أكتوبر، 2012

غواص فى ترعة النغم


وسعت كتاب الله لفظا وغايـــة ......... وما ضقت عن آي به وعظات 
فكيف أضيق اليوم عن وصف آلة ........ وتنسيق أسماء لمخترعات
أنا البحر في أحشائه الدر كامن ... فهل سألوا الغواص عن صدفاتي

 الشاعر الكبير حاقظ ابراهيم عن اللغة العربية

تضامنا مع دعوة الاخت كريمة سندى
ليوم النهوض باللغة العربية
وان كانت متأخرة قليلا
اهدى هذه القصيدة من الشعر الجاهلى

ليت للبراق عينا
البراق هو ابو نصر البراق الجشمى من قبيلة تغلب والقصيدة لابنة عمه ليلى بنت لكيز وكان البراق خطيبها واشتهرت بعد ذلك بليلى العفيفة وقد اسرها الفرس وحاول احد امراء الفرس ان يروادها عن نفسها فرفضت فعذبوها بقسوة فما رضخت لذا اطلق عليها ليلى العفيفة وقد كتبت هذا الشعر وارسلته الى خطيبها وقبيلتها فهبوا لنجدتها وفكوا اسرها 

ليت للبراق عينا فترى         ما اقاسى من بلاء وعنا
ياكليبا يا عقيلا اخوتى          ياجنيدا ساعدونى بالبكا
عذبت اختكم يا ويلكم           بعذاب النكر صبحا ومسا
يكذب الاعجم ما يقربنى       ومعى بعض حشاشيات الحيا
قيدونى غللونى وافعلوا        ضربوا جسمى الناحل منى بالعصا
 قيدونى غللونى وافعلوا       كل  ما شئتم جميعا من بلا 
فانا كارهة بغيتكم              ويقينى الموت شيئا يرتجى
ليت للبراق عينا فترى         ما اقاسى من بلاء وعنا

 كلمات ليلى العفيفة
الحان محمد القصبجى
غناء اسمهان

ملحوظة
هناك بيت من القصيدة بهذا اللون هو من القصيدة الاصلية لم يغنى ولكنى وجدت وجوده ضرورى للقصيدة
               

الخميس، 11 أكتوبر، 2012

رامز قلب الجمل



احنا اضحك علينا يا رجالة واتضح لنا كل الرعب اللى عشناه ليلة موقعة الجمل والقتلة والمصابين هو الجزء الجديد من برنامج رامز قلب الجمل وان ما حدث هو برنامج كاميرا خافية على قناة الحياة و لا حول ولا قوة الا بالله 
حسبى الله ونعم الوكيل 

شهادتى على موقعة الجمل 

 هنا

السبت، 6 أكتوبر، 2012

الحب فى زمن العكرشة

فى قطار الصعيد الذى يطلقون عليه كلمة مميز وهو لا يحمل من كلمة مميز اى صفة الا لو كان الامتياز هو الشبابيك المتكسرة والمقاعد المتهالكة ودورات المياه غير الادمية جلس عسران على الارض مرتديا خيمته الزرقاء او بمعنى اصح جلبابه الازرق فى طريقه نحو المجهول طريقه الى القاهرة عسران شاب اسمر نحيف الجسد يمتلك حيوية الشباب ونشاطهم قابض على حلمه تاركا قريته باسيوط راحلا بعيدا عن محبوبته ناعسة ابنة قريته التى احبها ولكن لضيق اليد لم يستطع ان يتزوجها لقد قرر ان يبتعد عنها اكثر واكثر لكى يقترب منها هذه هى المعادلة الصعبة التى اختارها اختار ان يفارق حبيبته لكى يلتقى بها بعد ان قرر ان يعمل بالقاهرة ويدخر مصاريف زواجه

وسط ضجيج الركاب والباعة الجائلين قطع القطار الطريق وهو لايجد الا عيون ناعسة امامه دليله للقاهرة وصل الى محطة رمسيس بحث عن ابن عمه مهران  وجده جالسا امام المقهى الذى حدثه عنه فى باب اللوق امام صندوق مسح الاحذية فهو يعمل ماسحا للاحذية عرض عليه ان يعمل معه فى مسح الاحذية فهى مهنة مربحة يصل دخلها الى سبعين جنيها يوميا واحيانا مائة جنيه فى الاعياد لكن عسران رفض ليس تقليلا من شأن مهنة ابن عمه ولكنه يريد ان تظل صورته فى عيون ناعسة صورة متكاملة

بحث عن عمل ولكنه لم يجد عمل الا فى مصنع صغير بيومية خمسة وعشرون جنيها لاتكفى مصاريف الاكل والاقامة اقترب  العام  من الانتهاء ولم يحمل فى يده سوا جنيهات قليلة جدا وفى احد الايام اثناء جلوسه على المقهى قابل صديقه حراجى على المقهى لم يعرفه من الوهلة الاولى فقد كان يرتدى قميصا وبنطلونا منمقا وبعد ان جلس معه حكى له عسران على قصته فابتسم له حراجى وقال له الحل ان تعمل معى فى العكرشة بيومية مائة جنيه فى اليوم طار من الفرح عسران وسأله عن العكرشة ونوعية العمل ذو المائة جنيها . 

رد حراجى بأن العكرشة منطقة صناعية موجودة بمدينة ابو زعبل اغلبها مصانع اعادة تدوير القطن عن طريق قصاصات الاقمشة مصانع بماكينات بدائية من التى يطلقون عليها ملوثة للبيئة يقولون انها ضارة بالصحة لكن نحن ياصديقى مازلنا بصحتنا كل الحكاية كوب من اللبن صباحا والصحة ستكون بخير

لم يجد عسران بدا من الموافقة على العمل اثنا عشرة ساعة يوميا يغطيه وبر القطن كل من يشاهده اثنا العمل يتخيل انه انسان قادم من العصور الوسطى ومرت الايام واستطاع ان يدخر عسران تكاليف زواجه من ناعسة

رجع عسران الى بلدته تسبق خطواته دقات قلبه يحلم بلقاء عروسه و اخيرا تحقق الحلم ولكن تاتى الرياح بما لا تشتهى السفن بعد زفافه بايام قليلة جدا  نزف دماء من فمه اسرعت به ناعسة الى مستشفى اسيوط وكانت المفاجاة لقد اصيب بسرطان فى الرئة فى مراحله الاخيرة خرجت ناعسة من المستشفى تبكى حبا تحطم على صخرة العكرشة و بدات رحلة جديدة فى صراعها مع مرض عسران رحلة شبيهة برحلة ناعسة مع ايوب ولكن هل يتم شفاء عسران وهل يمنح القدر ناعسة الفرصة لكى تصبر