الاثنين، 28 فبراير، 2011

حكايات من التحرير

 حسن شاب من احدى قرى محافظة الشرقية مدرس تربية فنية حصل على الماجستير يجيد الرسم و موهوب جدا فى النحت مثل كل الشباب اراد ان يتزوج و نظرا لاننا فى عصر ميمون فالموهبة و العلم لا يكفى فعمل نقاشا بكل فخر و استطاع الشاطر حسن ان يصل الى ست الحسن و الجمال و انجب طفلا جميلا اسماه نصر الله وبعد انتهاء احتفالات السبوع خلد الى النوم هو و زوجته فوجىء بكسر باب شقته و قوات امن بالعشرات تحاصر منزله و اقتيد الى امن الدولة معصوب العينين لمدة خمسة و عشرون يوما ذاق بها كل اصناف التعذيب هل تعرفون ما هى جريمته التحريض على تكوين تنظيم شيعى و الدعوة له و ما هو دليلهم بيقولوا على راى عادل امام انه سمى المحروس ابنه نصر الله و يقسم لى انه لا يعرف الفرق بين الشيعى و السنى بل يعرف فقط انه مسلم لم يكتفوا بذلك بل فتحوا له ملف فى امن الدولة و الذى لا يعرف خصائص من يفتح له ملف فى امن الدولة اليك هذه الخصائص
حقيبة ملابسك بجوار باب شقتك لانك فى كل لحظة معرض للقبض عليك
ظابط امن دولة مسئول عنك ويعطيك رقم تليفون سرى يجب ان تتصل به اسبوعيا
يحرم على اولادك و احفادك  و احفاد احفادك و اقاربك حتى الدرجة العشرين و جيرانك و جيران جيرانك الالتحاق بالكليات و المدارس العسكرية و العمل بالنيابات و الخارجية و الداخلية و التلفزيون الخ الخ الخ
لا تستطيع السفر للخارج الا بتصريح من امن الدولة و هذا التصريح اشبه بالعنقاء و الغول و الخل الوفى

عم عبد الوهاب رجل جاوز الخمسين يعمل موظفا باحد المحاجر مثل اغلب المصريين فوجىء بطرق على الابواب لكن هذه المرة كان على باب جاره المحاسب الشاب خرج يستطلع الامر فوجد امن الدولة تقتاد جاره و زوجته وابنته الصغيرة فى حالة هلع فما كان من جاره ان وصاه على زوجته و ابنته فسمع الظابط التوصية فظن ان التوصية اشارة معينة منتهى الدقة و الملاحظة و الشك فاقتاد عم عبد الوهاب ايضا و نظرا للحالة الصحية الحرجة لعم عبد الوهاب لم يستطع تحمل المعاملة الرقيقة لجهاز امن الدولة فتدهورت صحته و توفى بعد خروجه بيومين قابلت ابنه و المحاسب الشاب الذى اصيب بالاكتئاب لشعوره بالمسئولية تجاه عم عبد الوهاب و اثر على حياته و تعامله مع زوجته و ابنته الصغيرة

طارق شاب يسكن فى منطقة عين شمس يسكن فى منزل متواضع يعانى من الصرف الصحى و نظرا لان هذا المنزل هو الى بيسترهم فى الحياة فدخل جمعية بمبلغ الفين جنيه لتصليح المنزل و عندما قبض المبلغ احضر سباك و بعد الفصال وجد ان التصليح يحتاج الفان و خمسمائة جنيها فوقع فى حيرة حتى وصل الى فكرة ان يقوم هو و اخيه باعمال الحفر ليوفروا المبلغ الزائد لكن اثناء الحفر و نظرا ليقظة رجال الشرطة و عدم تهاونهم مع تجار الاثار؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟  تم القبض عليه هو و اخيه و اضطرت امه الى صرف مبلغ الالفين جنيه ثم اضطرت الى بيع البيت و الاقامة بحجرة قانون جديد حتى حكم لهما بالبراءة و يقسم لى انه اول مرة يسمع بموضوع الاتجار بالاثار يوم القبض عليه كما انه لا يعرف اسعارها و اين يبيعها

هذه الحكايات الثلاثة اهديها الى من يقف ضد الغاء جهاز امن الدولة و الى من يقول عفا الله عما سلف مع الشرطة 

                      لا  تصالح
                      ولو منحوك الذهب 
                     اترى حين افقأ عينيك
                     ثم اثبت جوهرتين مكانهما
                    هل ترى ..؟
                    هى اشياء لا تشترى
                                          امل دنقل
       
لا يشعر بالنار الا من يكبشها
                                انتهت
  
                    





الأحد، 27 فبراير، 2011

طلعت...يا ما احلى خيبتها

هو ممثل ذو امكانيات فنية محدودة بدء حياته الفنية من مدة طويلة تكاد لا تلمحه او بمعنى دقيق لا تلمحه فى الاعمال العديدة التى مثل به
رغم كثرتها ثم بدء يظهر قليلا كسنيد او مساعد سنيد فى بعض الاعمال حتى وقع فى منتج جرىء يعمل قى تجارة اللحوم يمتاز باكتشاف المواهب فى اللحمة اقصد فى المدبح اقصد فى الطين و اعطاه بطولة فيلم نجح نجاحا محدودا والفضل طبعا ليس له و لكن لان الصراحة راحة  و هو  مبيعرفش و المطرب العاطفى مطرب الانابيب ثم اتبعه بفيلم مسلوق شاهده عدد كبير من المشاهدين لا يتعدى مشاهدى مبارة تمهيدية  فى دورى الدومينو بقهوة المعلم حنكش  ملحوظة هاجم عدد كبير من النقاد فيلمه مما افقده اعصابه لدرجة قوله اللى هيهاجم فيلمى من النقاد هاشتمه و اضربه طبعا لان مؤهلاته عضلية

قرر ان يبدء فيلمه الثالث و اختار له اسم منافق الرئيس و فيه ظهر رئيس الجمهورية ملاك من السماء يطير بجناحين  يركب الاتوبيس و ياكل طواجن فى المناطق الشعبية و يصلى بالمسجد و يحضر افراح شعبية و ياكل عدس و بصارة و فول و يدخل الحمام زيه زينا بالظبط و كان ناقص يوقفه فى طابور عيش ويعالجه فى مستشفيات الحكومة و يحمل الانبوبة و يمون بنزين  80  و ممكن ولاده  يغرقوا فى مركب بالبحر يا حرام  او عبارة  و تم حذف هذه  المشاهد فى المونتاج ملحوظة تباهى البعض بمناخ الحرية الذى سمح به الرئيس لدرجة التصريح بهذا الفيلم الذى يهاجم النظام بل يضرب النظام بعصا غليظة اشبه بالشاليمو


اثناء الانتهاء من الفيلم اصيب بمرض خطير فى المخ  و على الفور نظرا لتاريخه الكبير و دوره المميز فى الفن المصرى بداية من حاحا مرورا بتفاحة الى يا ست يا ام ذكى زكى بيعيط  و تقديره للفن و الفنانين امر الرئيس السابق بسفره بطائرة خاصه و علاجه على نفقة الدولة ملحوظة معروف عن الرئيس قلبه الطيب لدرجة تخصيصه مطار فى كل مستشفى لنقل المرضى بطائرات خاصة بالخارج بداية من مستشفى القصر العينى مرورا بام المصريين نهاية بمستشفى كفر مصلحى النموذجى الدولى و لكن المشكلة فى التاشيرات الشينجل لان التاشيرات المتوفرة للشعب فنجل  و جرجير


اثناء الثورة خرج  يتهم شباب الثورة بأن التحرير اصبح بؤرة للمخدرات و الجنس و كأن الشباب كان يقيم بموتيلات فاخرة ملحوظة انت اول من تعرف من يتعاطى المخدرات و يتناول المشروبات الكحولية بكثرة و يمارس ؟؟؟؟؟ و حياة ؟؟؟؟؟ ولا اللهم لا شماتة

بعد الثورة بدلا من الاعتذار او حتى يختفى من وجوهنا , و يدارى خائبته حتى ننسى خرج بفيلم من تاليفه و صرح لليوم السابع  بانه راى بنفسه الشباب يدخن البانجو بنفسه اصله خبير فى المخدرات و بيفهم جيدا  و يستطبع التفريق بين البانجو و الحشيش و عرف ان السيجارة دى فيها ايه فيها  فيل لا بانجو و ان الشباب بيمارس ايه الجنس لا حول و لا قوة الا بالله كأن ميدان التحرير اصبح ملهى من ملاهى باريس او يمكن افتكرها منطقة خمسة باب فى الاربيعينات  و عندما سالوه كيف ذهبت الى التحرير قال انا كنت متخفى اى يرتدى طاقية  الاخفاء اقصد  طرطور الاخفاء ملحوظة اشهد ان طلعت زكريا يستطيع ان يذهب الى ميدان التحرير نظرا للحالة الصحية التى وصل لها كما افهم انه يدين بالفضل لمبارك لامره بعلاجه بالخارج و لكن فى حالة واحدة و هى لو دفع  مبارك مصاريف العلاج من جيبه او من فلوس امه او فلوس سوزان لكن مصر ليست امه و ليست سوزان  لكنه دفعها من قوت الشعب الذى اتهمه باقذر الافعال
ملحوظة هامة
تصريحه عن سبب تخفيه و تنكره فى التحرير هو خوفه من الشباب و محاولة الفتك به كما فعلوا بتامر حسنى اذا كان شاهدهم قبل التصريح فلماذا التخفى و الخوف منهم و هو لم يصرح بعد و اذا شاهدهم بعد التصريح فمعناه انه حلم و نزل فشاهد حلمه اصله راجل مبروك اقصدى مبارك

يستعد الان لبطولة فيلم اسمه سعيد حركات من تاليقه ملحوظة ابشره بفشل الفيلم لان حركاته كلها فشلت و اصبحت خائبة
 

لو عرفته رجاء ان تدلى بما تعرفه عنه او تنشر ولك قبلة من ورد الجناين


 

الخميس، 24 فبراير، 2011

انا و امل و الحلبسة و حلبيستاكى

زمان و فى سالف العصر و الاوان من سنيين ليست بعيدة كانت من ضمن طقوسنا خروجنا انا و اصدقائى الى ميدان روكسى اللى ربنا فاتحها عليه ينزل يشترى  حذاء من شارع ابراهيم اللقانى او من توب او لطفى امام نادى هليوبولس ولو العملية زايطة شوية كمان يبقى طقم كامل اى معهم قميص و بنطلون لكن فى الغالب كنا بننزل نشترى سندوتش الشاورمة التمام  ثم سحلب او بليلة من عند ابو حيدر و جيلاتى من قويدر ولو مبشبشة قوى او حد عزمنا لاى مناسبة او فى جنس ناعم معانا نيجى على نفسنا ونستلف و نقعد فى امفتريون ال يعنى ياما هنا ياما هناك
اما لو الحالة جيم و ده كان الغالب نجلس فى حديقة روكسى و كانت من معالمه امل و هى بائعة الحلبسة و كانت تقف بعربية و كانت ترتدى ملابس فى منتهى الشياكة و تصفف شعرها عند الكوافير و تساعدها اختها الصغرى و كانت بتعمل حلبسة لا مثيل لها لدرجة ان السيارات الفارهة كانت بتقف لينزل البهوات فى منتهى الشياكة ليتناولوا حلبسة امل و بعد مدة  جاء محافظ و اراد تطوير الحديقة فكان التطوير ان اغلق الحديقة على المواطنين باسوار حديدية بس الشهادة لله مكانش حديد عز لانه لم يكن قد ظهر فى الصورة بعد و اختفت امل مع تطوير الحديقة و فشلنا فى العثور عليها 

تذكرت من الحكاية السابقة ان محلات الوجبات السريعة لم تكن انتشرت بمثل هذا العدد بل ان المحلات الموجودة كانت تعد على الاصابع مثل ابو حيدر و ماجيك و رافت فى شارع النزهة و رضوان فى الدقى و كانت قايمة بالواجب و زيادة و سلسلة المحلات الشهيرة مثل ماكدونالد و كنتاكى و بيتزا هت نسمع عنها فقط و انها كانت من معالم اوربا و امريكا لدرجة ان افتتاح اول  محلات ماكدونالد فى مصر وكان على ما اتذكر فى ميدان الميرغنى بمصر الجديدة كان حدثا كبيرا و ذهبنا لنتناول سندوتشات يوم الافتتاح  و كان مزدحما و عندما تناولنا سندوتشات ماكدونالد وجدنا ان سندوتشات  ابو حيدر افضل منها بكثير

من الرغى السابق تبين لى اننا شعوب يعشق اهدار امواله والا ماذا يعنى ان تذهب نسبة عالية من مبيعات المياه الغازية و مطاعم الوجبات السريعة الى امريكا لمجرد وجود اسم بيبسى او كوكاكولا او ماكدونالد او كنتاكى او بيتزا هت مع ان  التصنيع و العمالة والخدمة كلها مصرية
ماذا يضر اسم المنتج على العبوة لو تحول بيبسى الى نانسى و كوكاكولا الى زغلولة و ميرندا الى شاهندا و فانتا الى طنطا مادامت الجودة والطعم على نفس المستوى
وماكدونالد الى برعى و كنتاكى الى حنفى مادامت الخدمة والطعم واحد و نوفر اموالنا التى تذهب اليهم على طبق من الماظ  اليس منكم رجل رشيد وده غير محمد رشيد الوزير السابق الا تفكرون يا اولى الالباب

وانا من مكانى هذا مازلت ابحث عن امل لان الحلبسة بتاعتها وحشتنى  على الرغم من ان صديقا لى اخبرنى انها سافرت امريكا وافتتحت سلسلة عربيات حلبسة و اسمتها حلبيستاكى

 
   

الأربعاء، 23 فبراير، 2011

اغلبية الهنود الحمر

اسكن فى ضاحية المطرية والذى  لا يعرف المطرية من السادة السائحين يحدها  من الشرق حدائق القبة  ومن الغرب مسطرد و من الشمال شبرا و من الجنوب مصر الجديدة و بما ان الحى ملاصق للقصر الجمهورى بالقبة  فقد كان يسكنه مجموعة من الباشاوات و الشخصيات العامة فالشارع الذى اقطنه كان يقطن به احمد شوقى امير الشعراء و النجومى باشا كبير اليوران فى عهد الملك فاروق و الشارع الملاصق بى كان يسكنه جعفر باشا والى اول رئيس للنادى الاهلى و نظرا لهذه الخصائص  للسكان فقد تميز الحى بالفيلات الجميلة و القصور منها قصر الامير يو سف كمال الذى صور به فيلم رد فلبى الذى امتدت يدا  القبح له و تحول الى معهد بحوث الصحراء و تمت بناء مبانى و مكاتب للسادة موظفى بحوث الصحراء اللى اراضى مصروصحرائها نهبت و تباع مبانى بصوا بقى مش من اولها انا شايف ناس بتستغرب و ناس بتتعحب بص بقى متستغربش و متتعجبش و حياة بيت مهند الا تحول الى مزار سياحى فى تركيا

بطبيعة الحال الشارع الذى اقطنه تميز بنقس خصائص الحى فكان الشارع يمتاز بالاسفلت الجميل من ايام الانجليز اما الشوارع فكانت تحيطها اشجار الزينة المزهرة باللون الاحمر و البنقسجى و كانت حنفيات مياه الحريق فى كبائن خاصة و اعمدة الانارة الخشبية موجودة اى نعم انا لم اتذكر انى رايتها مضاءة لكن كانت موجودة و يمتاز ايضا بالفيلات  الجميلة التى يحيط اسوارها زهور و نباتات الزينة الجميلة و ايضا الفل و الياسمين و حدائق الفيلات  بها مجموعة من اشجار الفاكهة الاستوائية مثل الممببوزيا و السبوت والفاكهة العادية كالبرتقال و المانجو و التوت و الليمون و بعض اشجار الجميز القلبلة و نكعيبات العنب والعناقيد تتدلى كثريات الذهب على راى فيروز  و اشجار الزينة النادرة هنستغرب و نستعجب تانى و الله العظيم انا باتكلم عن المطرية مش فنسيا او فينا او اى اينا فى اروبا و لو مش مصدقنى و بتقولوا الراجل ده دماغه حصلت له حاجة تابعوا فيلم قصة ممنوعة بطولة  ماجدة و محمود المليجى و شكرى سرحان الذى يحكى عن ماجدة التى اتت من الارياف عند ابن عمها المحامى العجوز المليجى ويفرض عليها الاقامة فى فيلا بعيدة حتى يستأثر بها وحده ايه ده انا هاحكلكوا الفيلم و لا ايه ناقص اقولكوا ان الفيلم اشترك فيه وداد حمدى و عدلى كاسب و عزيزة حلمى عن قصة مدرسة الزوجات لمولير حوار ابو السعود الابيارى سيناريو و  اخراج  طلبة رضوان خلاصة الموضوع عشان مش بحب الرغى الفيلم ده بكامله صور فى المطرية

هذه الفيلات كان يسكنها ناس من الطبقة المتوسطة يمتلكوها او يستاجرونها  و من ضمن ملاك الفيلات الممثل الراحل بدر نوفل و بجوار الفيلات منازل صغيرة التى هى منازلنا عبارة عن ثلاثة ادوار او اربعة كان الشارع هادى جدا لدرجة انه كان ممشى للعاشقين و العاشقات الذين تزوجوا بعد ذلك او الذى اصبحت لهم ذكريات و كنا كجيران نرتبط بصلة وثيقة ببعض بل اننا نعرف الجيران الذين يسكنون فى اخر الشارع و يعرفوننا و الجيران فى الشوارع المحيطة بنا ايضا  هذه هى المطرية التى قضيت بها طفولتى وفجاة من حوالى خمسة عشر عاما تذكر صناع القبح المطرية و بدات حملة الهدم تم شراء الفيلات و هدمها وبناء عمارات شاهقة لا تقل عن اربعة عشر دورا رغم قرار عدم هدم الفيلات ومن ضمنها فيلا احمد شوقى التى تحولت الى حوالى سبع عمارات و حياة غرفة بيتهوفن التى صارت المزار السياحى الاول فى المانيا و لم ينج من الفيلات فى الشارع باكمله الا فيلا النجومى باشا لان الذى اشتراها تاجر ثرى من شبرا و قرر ان يقيم بها هو و اولاده و اصبحت منازلنا بجوار العمارات مثل علبة الكبريت بجانب البوتجاز و ترتب على بناء العمارات زيادة هائلة فى عدد السكان و المحلات و اصبح ركن السيارات فى الشارع هو حلم من الخيال و اصبحنا نحن السكان الاصليون حلوة السكان الاصليون دى مثل الهنود الحمر و اطلقنا على نفسنا هذا اللقب و نظرا لقلة عددنا و ضعف حيلتنا استسلمنا للامر الواقع  و حاولنا قلع الريش من ملابسنا و محاولة ان نذوب فى المجتمع الجديد فلم ننجح كثيرا

تصدقوا ان كل الرغى اللى فات ده مقدمه تذكرت حال المطرية و حال مصر و جدت تشابه كبير و اختلاف كبير وجدت ان الشعب المصرى اصبح مثل الهنود الحمر اصبح غريب فى وطنه لا يملك من وطنه شيئا اما الاختلاف فهو ان الشعب المصرى هو الاغلبية بينما من سرق مصر وباع فيها هم مجموعة لا تزيد عن واحد فى المائة بينما تسعة و تسعون فى المائة من الشعب المصرى عمال و فلاحين و اطباء و مهندسين وصحفيين الخ الخ لا حول و لاقوة لابسين الريش و ماشيين به فى المطرية اصبحنا اقلية بسبب قلة عددنا فما هى حجة الشعب المصرى بان يرضى بذلك  و تشهد على ذلك Tears صاحبة مدونة دموع قد نكون حزن او فرح  انى طالما علقت عندها و قلت لها انه لا حل بدون تحرك الشعب المصرى  و حدثت المعجزة و تحرك الشعب المصرى و هرب الطاغية و بقيت الفلول تحاول فهل نتراجع و نلبس الريش مرة اخرى ام نكمل الثورة و نكمل اتحادنا و نقف امام من يحاول ان يبث الفتنة التى اثبتت الايام التى قضيتها فى التحرير ان هذه الفتنة مصنوعة و انا واثق ثقة عمياء ان اول من سيقف امام الفتنة و سيعلنوا موقفهم  هم المسيحيين الذين ناموا باحضانى فى التحرير دون ان اعرف ديانتهم والذين احاطوا بالمسلمين اثناء الصلاة ليحموهم و الذين اقتسموا اللقمة مع الذى يجلس بجانبه لانهم عرفوا من يزرع الفتنة بدليل ان المادة اثنين من الدستور موجودة من سنيين عديدة و لم نشعر بها الا فى العصر البائد و لم يطالب بالغائها  مكرم عبيد و لا  الفريق عزيز غالى او بطرس غالى او غيرهم طوال تاريخهم و سيقفوا امام جبرائيل و ابو شخاليل و كل من على شاكلتهم
اقول قولى هذا و اعلن ان موقفى سيصبح حرجا فى حالة العودة الى زمن الهنود الحمر لانى القيت الريش فى القمامة و من الصعب ان اسير بدون ملابسى و تاجى وهو الحرية
فالحرية تاج على رؤس الاحرار لا يراه الا .............اكملوا انتم
 
       

الاثنين، 21 فبراير، 2011

الوزير يدخل الحمام

اتذكر اثناء شهورى الاولى بعملى بالشركة اثناء انتظارى المصعد لمحت رئيس مجلس الادارة ينزل مسرعا و هو يجرى على السلم فاستغربت و بعد وصول المصعد فتحت الباب و ركبت و اثناء غلقى الباب وجدت يدا تمسكه فاذا بها يد رئيس مجلس الادارة و معه وزير البترول السابق المهندس حمدى البمبى و بما انى موظف جديد و باترعب من رئيس القسم الخاص بى اللى هو مثل الباشكاتب زمان فما بالك و انا بين الوزير و رئيس مجلس الادارة و هممت بالنزول الا ان يد الوزير امتدت لى و قالت خليك يا ابنى وبما ان مكتب رئيس مجلس الادارة فى الدور الثانى فقد وصل المصعد ففوجئت بالوزير يمد يده بالسلام فمددت يدى و كانت هذه اول مرة امسك يد وزير و لم تتكرر الا بعدها بسنوات عديدة ان امسكت يد وزير الثقافة السابق فاروق حسنى و الحقيقة و جدتهم مثل ايادينا اى نعم ناعمة و يظهر عليها العز و لكن فى الاخر ايد مثل ايادينا

تذكرت هذا الموضوع بمناسبة قرب تشكيل الوزارة و علاقة الوزراء و المحافظين بالشعب اعرف وزيرا يسكن باحد الشوارع التى يقطنها احد اصدقائى  سيادة الوزير  لا يرتاح الا فى حمام منزله لانه بياخد فيه راحته كما ان اخراجه من الاخراجات الثمينة التى لا يجوز اخراجها فى حمام الوزارة مثل باقى الموظفين سيادة الوزير عندما يريد دخول الحمام يترك الوزارة و يذهب الى حمام منزله و ما ادراك ما يترتب على ذهابه الى منزله يغلق الامن المنطقة و يمنع دخول السيارات الشارع الذى يقطنه و تتعطل مصالح الجيران لدرجة ان دعوات السكان قبل و بعد كل صلاة واثناء الحج  و العمرة ان يصاب سيادته بالامساك و الحزن يتملكهم لو اصيب بالاسهال بل ان بعضهم فكر تفكير شريرا وقرر تكوين منظمة سرية لاستقطاب الطباخ الخاص بسيادته ورشوته حتى يضع حبوب خاصة بالامساك لسيادته فى الاكل فبحثت عن ما هو الوزير و ما هو وظيفته فى اوربا و الدول المتقدمة فوجدت ان الوزير موظف فى الدولة مهمته خدمة الشعب فى مجاله و ليس مهمته ان ينكد على الشعب و يتعامل من فوق و كانه طبقة غير الطبقة

تذكرت ايضا اثناء جلوسى مع صديقى صلاح سرمينى  الصحفى السورى الكبير المقيم بباريس فى كافنريا دار الاوبرا المصرية ان لفت نظره رجل يبدو مهما ويسير خلفه اكثر من خمس افراد من العاملين بوزارة الثقافة و يحملون اجهزة اللاسلكى بمنتهى اليقظة فسالنى عن من يكون هذا الرجل و ما هى اهمية وظيفته فقلت له انه رئيس صندوق التنمية الثقافية فسالتى عن مهام وظيفته فاجبته فغرق فى الضحك وكاد يسقط على الارض و اخبرنى انه اثناء وجوده فى سوق لبيع الاشياء القديمة يقام  اسبوعيا فى باريس  وجد الرئيس الفرنسى الراحل ميتران وكان اثناء وجوده فى الحكم يرتدى تريننج سوت  و يشترى بجانبه دون حراسة وتذكرت ايضا اثناء و جودى فى الباخرة النيل فرعون فوجئت بسيدة اجنبية تستأذن بكل ذوق لكى تمر لانى كنت اسد الطريق و عندما سالنى صديقى هل تعرف هذه السيدة  فاخبرته بجهلى بها فاخبرنى انها ملكة الدنمارك تتحرك دون حراسة و دون ان يكون معها محافظ كوبنهاجن مايكل وزير او يحيط بها جمعية جيل المستقبل الدنماركية بل اننا ذهبنا اليها و تحدثنا معها بكل سهولة بل دعتنا ان نشرب معها مشروب و لكننا اعتزرنا لها


اقول ذلك بمناسبة قرب تشكيل الوزارة الجديدة نريد ان تختفى مواكب الوزراء و ان تختفى السيارات السوداء الفارهة و الموتسكلات الكبيرة و ارهاب الحراسة الخاص بالمواكب و امره السيارات بالوقوف لاجل خاطر سيادته وان يركب سيارة عادية صناعة محلية فاذا اراد ان يركب سيارة فاخرة فتكون من بيت امه وليس من قوت الشعب وان يكون الحد الاقصى لمخصصاته لا يتجاوز عشرون الف جنيه شهريا فليس من المعقول ان يتقاضى وزير ملايين بينما يتقاضى العاملين معه ملاليم  نريد من الوزير الجديد ان يكون عمله تكليف لا تشريف و فوق كل هذا نريد منه اولا ان يدخل حمام وزارته الخاص بالعاملين معه  





مبتز الخط و تابعه بلاميطة

بلاميطة  لا تستغربوا الاسم هذا الاسم لا انساه اثناء الدراسة فى ثانوى ساعات  الشقاوة كنا نزوغ بعد الفسحة ونظرا لان المصروف على قد الحال كنا نجلس على مقهى امام المدرسة اسمه مقهى دبوس لصاحبه المعلم سعد دبوس و نشرب حلبة او شاى ولو الحال منغنغ معانا او مع واحد من الشلة نشرب حلبة ميسة واللى ميعرفش ميسة دى هى الحلبة مخلوطة بقليل من اللبن

فجاة ظهر شخص يعمل بالمقهى كل معلوماتنا عنه ان اسمه بلاميطة  واصبح بلاميطة ده الرجل الاول فى المقهى مع انه لا يجيد عمل اى شىء لكن مؤهلاته انه عند قدوم المعلم دبوس يقوم مسرعا بمسح الكرسى للمعلم ثم يحضر له الشيشة ويجلس تحت قدمه حتى ينتهى وطوال وجود المعلم فى المقهى يدعو له ويشكر فيه ويصف قوته وجماله وجمال مظهره  لا بشكل يفوق ابو نواس وابو تمام فى المدح و الهجاء وابو جلمبو ايضا علما بأن معلمه هذا خليط من رياض القصبجى و غريب محمود


  بلاميطة اليوم هبط على دار من اكبر الدور فى مصر اسسها اثنان من اكبر العمالقة فى مصر اتحدى اكبر الموسوعات او نقابة الصحفيين ان تعطينا تاريخ بلاميطة فى خمس كلمات فقط لانه الصحفى الوحيد الذى بلا تاريخ

بدء بلاميطة حياته الصحفية بالدار بقرار بمنع قامة مثل احمد رجب من الكتابة فى الدار التى هبط عليها و كانها دار ابوه فى المنوفية ملحوظة لن ارد سوى بكلمة الفدير و الكبير احمد رجب فى نص كلمة من العيب ان  يجترىء القط على الاسد فهذا عجب

يمتاز بلاميطة بالركاكة اشهد انى طوال حياتى لم اقرا لكاتب بمثل هذه الركاكة حتى القصرى فى فيلم  الاستاذة فاطمة عندما كان يترافع فى المحكمة فاقه بلاميطة فى الركاكة فاقه فى الدفاع عن معلمه قصدى الرئيس كما انه يفوق الكاتب الساخر احمد رجب فى الاضحاك بنوادر تفوق نوادر جحا و شعيب معا و لااملك الا ان اقول اضحك مع بلاميطة فى السطور التالية

بلاميطة الكاتب الوحيد فى العالم الا معلمه اسف قصدى  رئيس جمهوريته يا عينى نتيجة مسئوليته الجسام عن شعبه محروم يا عينى من ريحة طشة الملوخية  ملحوظة لو محروم منها ممكن نعملها له بريفن فى زجاجة و نهديها له فى  شرم الشيخ ليشم منها براحته كما ان شعبه المفترى الا حارم الرئيس من طشة الملوخية ياكل الكافيار والفواجرا بينما الرئيس ياعين امه بياكل جبنة قريش لانه يعيش حالة تقشف و زهد

بلاميطة غير مصدق نفسه انه بيركب الطيارة مع معلمه اسف قصدى رئيسه ويتكلم معه فيصف طائرة الرئيس بانها يا عينى عادية لكن بها غرفة منفصلة كجناح به سرير ينام عليه الرئيس و يقابل كبار مرافقيه طبعا ملحوظة طبعا كان نفسه يدخله و حياة السيارة المرسيدس التى يركبها بلاميطة بعد ما كان بيركب فسبا حولها لتوتوك

بلاميطة  يمجد معلمه اسف قصدى رئيسه و يشيد بجو الحرية التى فى عصره  ملحوظة و حياة ابراهيم عيسى و ايمن نور والدكتور سعد الدين ابراهيم الخ الخ كما ان بلاميطة  نفسه كتب و طالب باغلاق الصحف الخاصة لان الشعب من كمية هواء الحرية اصيب بالبرد والزكام والانفلونزا قلبه على الشعب ابن ال......لب

بلاميطة لم ينافق معلمه قصدى رئيسه  فقط فى مقالاته بل نافق ابنه وصبيانه ومنهم حامل حديد مصر وبانى نهضتها من الخوازيق صاحب اكبر و اكثر و اعظم و اضخم خوازيق اخذتها مصر و هاجم كل من تجراء وانتقده وانه لولاه لجاعت مصر ملحوظة متشكرين ياعم بلاميطة بس لو انت جدع تاخد بوكيه ورد قصدى سياخ ونذهب الى منتجع طره ديزرت كلوب و تزوره هناك

بلاميطة اجمل عنواين مقالاته ليه بنحبك ياريس و معلش ياريس  و  مين غيرك يحمينا ملحوظة اعتقد ان مقاله القادم مين سيغير لنا البامبرز ياريس كما انه يقال انه اسرع الى المطبعة ليوقف مقاله مين هيرضعنا ياريس



بلاميطة فى اجتماع عمر سليمان مع رؤساء التحرير كان رئيس التحرير الوحيد الذى دعا الجكومة الى اتخاذ اجراءات رادعة لاخلاء ميدان التحرير  كان عنوان المانشيت يوم التنحى ورحل مبارك ملحوظة طبعا الرجل عنده وفاء لانه مبسوط ان معلمه اقصد رئيسه سيرتاح من الشعب ابن التيت ده

بلاميطة فى عموده حزر من التيوس الذين يحاولون ركوب الموجة و ذكر ان هناك تيوس يحاولون ركوب الموجة لذلك اعتقد انه من الضرورى ان يصدار اعلان رسمى يحظر ركوب التيوس عليه لانها ممكن تقع وطبعا تيوس جمع تيس عارفينه ولا لا ملحوظة بمنتهى الاستظراف قصدى خفة الدم  و بمنتهى الركاكة قصدى البلاغة كتب هذا وانا لااجد وصفا اكثر من المثل الشعبى
كلم ؟؟؟؟؟؟؟؟تلهيك و الا فيها تجيبو فيك


لو عرفته برجاء ان تدلى بما تعرفه عنه او تنشر ولك قبلة من الشهداء ورد الجناين

 





 

السبت، 19 فبراير، 2011

اللا حسن يوسفى

هو ممثل عادى جدا انتشر فى نهاية الخمسينات والستينات فى ادوار الولد الشقى و التى لم يخرج من اطارها الا فيما ندر


للحقيقة حاول الخروج من ادوار الولد الشقى بمجموعة من الافلام و لكنه للاسف لم ينجح وبطولة مسلسل حقق بعض النجاح وينسب الفضل لنجاحه لعملاق مثل معه اسمه محمود مرسى  اعتزل السينما و لحق بزوجته التى اعتزلت الاضواء و تحجبت

مع نهاية التسعينات ظهر بوجه اخر التحى و اتجه الى تجارة الكتب الدينية 

عام 2002 وجد ضالة عمره و مثل مسلسل يحكى السيرة الذاتية لداعية اسلامى شهير ثم اتبعه باكثر من عمل دينى عاد بهم قليلا الى الاضواء


عندما خفت عنه الاضواء نظرا لعدم انتاج اعمال دينية  جلس يفكر و يفكر و هداه تفكيره الى قبول دور رجل مسن مزواج يقع فى غرام  صاروخ الاثارة القادم المؤيدة لمبارك التى نزلت ميدان مصطفى محمود تعلن تاييدها لمبارك عن طريق رسم تاتو على زراعها بشعار الحزب الوطنى حسنى و عصابته الخمسة و نجح الدور نجاحا فظيعا بفضل هوبا و محرم و زلازل الهز القادمة من قاعدة الصواريخ ملحوظة اول من هاجمه على دوره كانت زوجته الفنانة المعتزلة

عندما خفت الاضواء عليه وجد ضالته فى ثورة 25 يناير لدرجة ظهوره فى كل القنوات الارضية و الفضائيات بتصريحات كان ينقصها الصاجات و فرقة حسب الله و الدى جيهات واصفا الشباب بهذه الصفات


وصف المعتصمين فى ميدان التحرير بناكرى الجميل للرئيس ملحوظة واضح انه من حافظى الجميل للرئيس صاحب الضربة القوية لمجموعة الريان مما اتاح له الاستيلاء على دار الريان للتراث اما الشباب الناكر للجميل فقد وفر لهم مبارك تعليم مميز ثم و فر لهم فرص عمل مجزية و شاليهات فى مارينا فى قرية مراسى اللى اشتراها برخص التراب شفيق جبر

ظهر فى قناة اخرى يصف الشباب بالرعاع و الجبناء ملحوظة اعتقد ان الرعاع او الجبناء هم من جلسوا فى حضن بابا تحت الباطنية او انه تذكر فيلمه القديم الجبان والحب

كرر ظهوره مطالبا الشباب الموجود بالذهاب الى غزة و الجهاد هناك ملحوظة اعتقد ان الاولى بالذهاب الى غزة حبيب بابا و ماما ابنه عمورة ابو شعر طويل و مسبسب  

ثم وصل به الحال الى البكاء و العويل  ملحوظة لم يظهر و يبكى على خالد سعيد او ضحايا كنيسة القديسين او بلال و اعتقد انها دموع مخلوق كاد ان يختفى من النيل و لكنه ظهر على شاشات التلفزيون


ثم اخذ كورس فى الحزب الوطنى متهما الشباب بانهم ينفذون اجندة ايرانية وانهم يتناولون كنتاكى وياخذون اموال ملحوظة اهديه وجبة من وجبات كنتاكى بس انا اسف انها ليست كومبو لان المياه الغازية التى مع الوجبات استخدموها فى غسيل عيونهم من الفتابل المسيلة للدموع التى كان يمزح بها حبيبك مبارك مع الشباب 

لو عرفته رجاء ان تدلى بما تعرفه عنه او تنشر ولك قبلة من الشهداء ورد الجناين



 
 
 

 

 

الجمعة، 18 فبراير، 2011

اللا صحفى رمامة فرايا

تحديث
نشر اليوم السابع  اليوم انه حاول تهريب عدد من الكراتين التى تحتوى على مستندات تدينه و تدين النظام السابق و تحفظوا عليها ملحوظة نهدى هذه الفقرة لصناع الكرتون خوفا من حدوث ازمة نتيجة نقصها فى السوق
 
هو صحفى بدء حياته كمحرر اقتصادى ثم ترقى حتى وصل الى رئيس مطبوعة من مطبوعات الدار التى يعمل بها كما انه من المشاركين فى  انشاء الحزب الوطنى الحاكم 

هبط بالبراشوت على رئاسة تحرير صحيفة  كانت من اكبر  و اعرق الصحف فى الشرق الاوسط و العالم و جلس على كرسى جلس عليه خليل مطران و احمد الصاوى محمد و احمد بهاء الدين و محمد حسنين هيكل و كثير من القمم لدرجة ان الجميع وجدوه قزما صغيرا و هو جالس على كرسى رئاسة التحرير

بدء سياسته بالنفاق للنظام صاحب الفضل الاول للوصول للكرسى وقام بتطفيش القلة الباقية من الكتاب الكبار مثل سلامة احمد سلامة و غيرهم

مانشيت جريدته فى عددها الصادر 20 11 2006
مبارك لااقبل الضغوط و لاانحنى الا لله ملحوظة هذه الفقرة اهداء للعيال السيس اللى خلعوا الرئيس ابطال ميدان التحرير
نحاذر من قفزات غير محسوبة تعرض تجربتنا الديمقراطية للانتكاسة ملحوظة هذه الفقرة خاصة بقتاة موجة كوميدى و نايل كوميدى لايف
ادعو الحكومة الى تحقيق نتائج يلمسها المواطن  فى مجالات التعليم و الصحة و النقل و الاسكان ملحوظة هذه الفقرة مهداه الى طلابنا والمرضى اصحاب الامراض المزمنة و طوابير القومسيون الطبى وحياة كبار المسئولين واهاليهم الذين تم علاجهم على نفقة الدولة  و ضحايا  القطارات و العبارات و حوادث الطرق و ساكنى القبور و العشوائيات و المعتصمون امام مجلس الشعب الذين تم تفريقهم بمنتهى الحنان و اللين و الذوق عن طريق خراطيم المياه الملونة و قنابل الغاز المثيرة للضحك والدموع  دموع الفرح من شدته 

 نشر الصورة الفضيحة بجريدته عن الرئيس فى شرم الشيخ و عندما ظهرت فضيحته خرج بكل بجاحة بقوله ان الصورة تعبيرية ملحوظة هذه الفقرة اهداء الى تلاميذ الابتدائى لوضعها فى كراسات التعبير

هلل لانتخابات مجلس الشعب الاخيرة بل انه بكل بجاحة خصص  ثلاث صفحات مقالات لعازف السياسات بالحزب الوطتى ليشيد بنزاهة الانتخابات الاخيرة و يهاجم القلة المندسة بين الشعب المصرى التى تجرات وهاجمت نزاهة الانتخابات و حقدها على النظام المحبوب هذه الفقرة مهداه لحديد عز الذى ننتمى له مهما صنع لنا من خوازيق

اثناء ثورة شباب مصر تجاهلها ثم ذكر انهم عشرات يمولهم ايران و حزب الله هذه الفقرة لا املك الا التقدم بها الى سبحانه و تعالى حسبى الله و نعم الوكيل فيه و فى امثاله

عندما شعر بأن مركب النظام تغرق سارع بعمل ملحق شباب التحرير و عندما واجهه مراسل ال BBC بفضائحه و مشاكله مع العاملين بالدار انفعل و قام برمى المايك و اتهمه التهمة الجاهزة و هى تنفيذ اجندات خارجية  ملحوظة هذه الفقرة اهديها لاصحاب المكتبات بالفجالة لاضافة الاجندات الخارجية و الداخلية لاجندات العام الجديد

ظهر مانشيت  يوم تنحى مبارك بخط الرقعة العربى بثلاث كلمات الشعب اسقط النظام دون اسم مبارك ملحوظة اهدى هذه الفقرة الى اى مدعى للوفاء او وفاء عامر او وفاء مكى او فيلم الوفاء العظيم

فى الايام التالية ظهرت جريدته ولا الدستور فى عز مجدها بل اجزم انها فاقت الدستور و الفجر و صوت الامة و صوت العرب بل فتحت ملفات ثروة و املاك عائلة مبارك واللحظات الاخيرة لحكمه ملحوظة اهدى هذه الفقرة الى ابراهيم عيسى و حياة السؤال عن مجرد صحة الرئيس 

 لو عرفته برجاء ان تدلى بما تعرفه عنه او تنشر ولك قبلة من شهداء مصر ورد الجناين



         


الخميس، 17 فبراير، 2011

اللا مستشار مبتلى مكسور

هو محامى سليط اللسان يدعى انه مستشار ثرثار شديد السخرية بالناس و مظهرهم يعشق الاضواء دائما يتكلم عن نفسه يتظاهر بمحاربة الفساد و هو يتنفسه سبب شهرته عندما رفع قضية على نجم سينمائى شهير ليحد من حرية الابداع سريع الاندفاع سريع فى التهجم على الناس والخوض فى الاعراض بدء حياته المهنية بقضية الريان الشهيرة و كان وسيط بين شركة الريان و المودعين مقابل عمولة ثم دخل فى قضية اخلاقية شهيرة
 
لا ينسى و هدفه دائما الانتقام لدرجة انه دخل فى حرب اعلامية مع اعلامى شهير و خاض فى اعراضه كما دخل فى حرب اخرى مع وزير سابق لمجرد ان والد الوزير سبق ان قام بحبسه عندما كان وزير داخلية

يتحدث عن الفساد مع ان له علاقات مريبة مع رجال اعمال فى المملكة العربية السعودية و رجال حكم فى الكويت و قام بتزويج ابنه من ابنة مسئول كبير بالحكومة الليبية و اتحداه ان يهاجم النظام فى اى من الدول السابق ذكرها مثلما هاجم قطر و حاكمها و زوجته

اثناء سجنه الاخير بعد تعديه على هيئة قضائية لم ينس التملق للنظام و حاول تلفيق تهمة لمسجون سياسى شهير اثناء وجوده فى السجن معه بتهم مضحكة اكثر من التهم المضحكة التى تم بها حبس السياسى من قبل النظام السابق 

استاذ فى الشماتة لدرجة شماتته فى خصمه اثناء مرضه و بعد وفاته اعوز بالله
 
اثناء ثورة خمسة و عشرون يناير ظهر فى كافة اجهزة الاعلام فى التلفزيون و الاذاعة و الصحف  و الثلاجة و البوتجاز والمكنسة  و هو يهلل للرئيس السابق اللا مبارك  و يصف الثورة الطاهرة بانها انتفاضة رغم استشهاد اكثر من ثلاثمائة من الشباب الطاهر رغم انه كما يقول دائما ويصدعنى بابنائه امير و اميرة و احمد لو استشهد اى منهم هل سيكون رايه فى الثورة انه انتفاضة  و عندما جرح حاجب المحروسة اميرة بعد تعدى بعض جماهير الكرة عليها اقام الدنيا و لم يقعدها وقال جملته الشهيرة انا بنتى بتموت يا شوبير

لم يكتفى بما فعله بل خرج بزفة بلدى و بعض البلطجية  الى  ميدان مصطفى محمود يؤيد الرئيس السابق اللا مبارك يغنى و يصفق بل اكثر من ذلك يرسل رسالة تحذيرية من ميدان مصطفى محمود الى ابطال  ميدان التحرير بأن عليهم مغادرة الميدان و الا سيذهب  هو و بلطجيته ليخرجوهم بالقوة و لحسن حظه انه لم يذهب لانه لو تخطت ارجله ميدان التحرير كان سيخرج منه بدون ملابسه

بعد نجاح الثورة تلون بسرعة و ظهر على جميع الشاشات يشيد بالشباب و بثورتهم وانه اول من اشاد بهم وانه اول من الف كتابين هما ضد الفساد و حضرات السادة الطغاة و انه تم حبسه من اجل مصر و من اجل وقوفه مع الشباب
 ملاحظة الكتابان الذان الفهما وزعهما مجانا و هما موجودين الان فى كل محلات اللب و السودانى اثنين فى واحد اقرا و اتسلى كما انه تم حبسه لخلافات شخصية نتيجة لسانه السليط و تعديه على شخصية قضائية

لو عرفته برجاء ان تدلى بما تعرفه عنه او تنشر ولك جائزة قبلة طاهرة من شهداء مصر ورد الجناين
 





المسحراتى

الارض بتتكلم عربى و قول الله
ان الفجر لمن صلاه

صدقت يا عم فواد حداد ان الفجر لمن صلاه و لكن خوفى ممن يسرقون النصر و يركبون على الاكتاف وياكلون على كل الموائد

اذا عرفت واحد من هؤلاء فعليك بكشفه فقط والباقى على الراى العام