الاثنين، 11 فبراير، 2013

ابن خلدون الثانويه

 هذا البوست اهداء الى شمس الشموس شمس النهار
لانه يتحدث عن مكان محبب الى قلبها
مدرسة ابن خلدون الثانوية

فى هذه البوستات ساحكى عن ذكرياتى فى مدرسة ابن خلدون الثانوية و هذه المدرسه رغم سمعتها التى تسبقها الا ان نتائجها دائما مميزة واتكلم عن دفعتى فى الفصل والدفعات التى تسبقنى منهم اطباء و مدرسين و مهندسين و صحفيين و دكاترة جامعة و مديرى محطات طيران و شيفات عالميين و محاسبين فاشلين طبعا ده مش موضوعنا و الساده الذين لا يعرفون شىء عن مدارس البنين اقول لهم ان مدارس البنين فى جميع انحاء المعمورة  تحتاج الى مدرس ذو مواصفات خاصه مدرس حاصل على بكالوريوس فى الشتائم و يفضل من اكمل و حصل على ماجستير فى قلة الادب اما المدرس المؤدب فعنده مدارس البنات طبعا امام كل مدرسة كشك يبيع السجائر الفرط حتى الانواع الاجنبى تباع فرط طبعا ليس لانهم طلبه وليس بمقدورهم شراء علبه ولكن لاحتياطات امنيه حتى لا تظبط العلبه فى المنزل ثلاث او اربع سجائر وباكو لبان او نعناع وتخلص العملية طبعا البنات اللى ساكنه قدام مدرسه ثانوى يعرفوا يعنى ايه مدرسه ثانوى يعنى لو خرجت البلكونة دقيقة تسمع احلى اغانى بالصفافير اما لو بنت مزة مشيت فى الشارع تتزف زفة حسب الله اما لو بنت وحشة فتتزف ايضا و لكن تريقة تلك مقدمة لكم لاعرفكم بعض سمات المدارس الثانوى

اولى ذكرياتى عن المدرسة طول عمرى اكره الاحياء واذكر الاستاذ منير وليم مدرس الاحياء ان اوقفنى وسألنى لماذا اعين الضفدعه مجوفة طبعا جاوبته الاجابة الشافيه الكافيه وقلت له خلقة ربنا فضج الفصل بالضحك اتغاظ الاستاذ وقال خلقة ربنا خلقة ربنا دى وانت قاعد مع امك مع كوكتيل من كم تيت معتبرة وقالى اتفضل بره الفصل طبعا انا ما صدقت و نزلت الحوش طبعا عشان محتكش بالمدير او الناظر قلت اروح عند عبد المطلب الفراش اشرب حلبه عشان مش بشرب الشاى لقيت اتنين زمايلى من فصل تانى مطرودين برده بعد ما سلمنا على بعض اقترحنا نلعب كورة بين الفصلين فى تراك نادى الشمس طبعا عايزين نبلغ باقى الفريق ارسلنا كتاب بداخله رساله الى فصلى ونفس الموضوع للفصل التانى وبمجرد انتهاء الحصه كان فريق فصلنا جاهز والفصل الاخر ومظبطين مع رائد الفصل عشان الغياب امال احنا منتخبينه ليه وبعدين قولنا كل واحد يدفع لعم على الفراش ربع جنيه ولا ننط من على السور قلنا ننط من على السور و نوفر الربع جنيه وذهبنا الى تراك نادى الشمس لعبنا المباراه وبعد المباراه اردنا ان نغتسل من العرق طبعا المكان موجود المسجد الموجود بفندق السلام حياه وبالمره نعدى على حمام سباحة الفندق رحنا غسلنا وشنا وراسنا رجعنا لم نجد الملابس او الكتب والفلوس ورجعنا الى المنزل مشيا على الاقدام وكل واحد فينا سارح فى اثناء العوده فى قصة يؤلفها عن كيفية سرقة ملابسه 
                                             بلد مجانين صحيح   

هناك 31 تعليقًا:

faroukfahmy58 يقول...

فعلا يا ابراهيم بلد مجانين فعلا المدرس مجنون لانه لم يقدر المأوى الذى سيأوى الطالب عندما يطرد من الفصل
وسارق الملابس مجنون لانه حرم الصبيه الغلابه من متعة اللعب
اما عن الصبيه فانهم فى منتهى العقل حيث جعلوا الرياضه سلوتهم فالعلم يجب ان يحكمه الترغيب وليس الترهيب
اظن يا هيما ضمنت هدوم جديدة بدل المسروقه
الفاروق

ياسمين يقول...

حكايات حضرتك بجد بتكون متميزة,بداية تحية طيبة ع السرد المشوق.
بالنسبة لموضوع مدرسة الأولاد احنا كنا بنسمع ان الشرطة ف مدرستهم ع طول ! الولد بيحرق الفصل يعني بلاوي بجد الأولاد ف المرحلة دي عايزين راجل عشان كداا عمره ما بيعينوا بنات لسه متخرجة ف المدارس ..! الإ كل واحدة هتكون محتاجة حراسة خاصة

نهر الحب يقول...


:)
فكرتني بالمدرسة وذكرياتها
احلي ايام والله

بس حضرتك كنت شقي قوي

Bent Men ElZman Da !! يقول...

هههههههههههههههههههههه
أدى اخره لعب الكورة

الموقف المدرس ده فكرنى بموقف مشابه ليا مع مدرسة الأحياء بردو
بس هى مش كانت بتقل أدبها
ده عقابا لينا كانت بتحبسنا فى الفصل
ما هو كان العقاب فعلاً ان الواحد يقعد معاها لبعد اليوم الدراسى

بس والله أيام ثانوى دى كانت ممتعه

افكار مبعثرة يقول...

ههههههههههه تحفة
احلى ايام والله ايم ثانوي دي
بس بجد بجد قلتولهم ايه ف البيت عن الهدوم المسروقة
هههههههههههههههه
تحياتي

ريهام المرشدي يقول...

السلام عليكم
و الله البنات دول مظلموين ، أنا مرة بس ابتسمت وكانت حصة أحياء برضو و المدرسة قالتلي أخرجي برا ، طبعا مخرجتش و قلبتها مناحة و كانت بتتحايل عليا علشان أسكت .
واخدين حقكوا طول الوقت .

Ramy يقول...

ههههههههههههههههههههه


دا انا كنت ملاك بقى فى ثانوى

ههههههههههههههههههههههههههههه

بس الكورة دى ادمان عموما فى جميع مراحل الدراسة من الحضانة للجامعة

شمس النهار يقول...

:)))))
ايوة كده اظهر وبان

ونسيت تكتب اني من ضحايا مدرسة ابن خلدون اللي حرموني وكرهوني اخرج البلكونه اثناء الدراسة :))

موناليزا يقول...

ههههههههه
أحسن :)

بتعاكسوا البنات ليه
مهما كان عمر البنت بتتعاكس صغيرة كبيرة مابتفرقوش .. ايه المتعة فى كده

أنا فاكرة انى كنت صغيرة جدا ومش باينة من الأرض وكنت بتعاكس وبقيت أقول يمكن لما اكبر الوضع يتغير وأبقى هيبة كده ومالية مركزى .. أبداً يبقى الوضع كماهو عليه
فسؤالى ليه كنتوا بتعاكسوا البنات بقى .. مش كده عيب :)

المهم.. عايزين الجزء التانى بقى
روحتوا البيت ازاى
وقلتوا ايه للبيت
وكان رد فعلهم ايه وكده :)

reemaas يقول...

كنت مشاغب يا ابو زياد
انا كمان مابحبش الشاى على فكرة

:)

الازهرى يقول...

طب انا مؤدب وبادرس لثانوى بنين
وثانوى صناعى كمان

سيبك انت
المهم السيطرة

فين لينك تقليدى اللى اتفقا عليه ؟؟؟؟

رؤى عليوة يقول...

هههههههههه حلوة اوى الذكريات دى
من فترة وانا نفسى اكتب عن طفولتى فى " رؤى البراءة "

الذكريات مع انها فى وقتها كانت كوارث بس بعدين بتبقى حكايات بتعمل بعد للذكرى :)

دمت بخير

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

اللى انا اعرفة وزى ماما دايما مابتقول لى ان الولد لما يكون شقى وعفريت وهو صغير لما يكبر بيكون عاقل وهادى بس مش عارفة ليه ان ابراهيم رزق هيفضل طول عمره يحب العفرتة والشقاوة ههههه

حكاياتك ممتعة وفكرتنى باخويا كان مثلك مغلبنا وهو فى ثانوى بس انا بصراحة كنت ادارى عليه كتير علشان بابا مايزعل منه :)

دمت اخى بكل سعادة ويارب مانتحرم ابدا من قفشاتك وبلد مجانين صحيح :)
تحياتى بحجم السماء

ابراهيم رزق يقول...

faroukfahmy58
ملك الزهرات
و ابن بطوطة المدونين

اصبت الحقيقة استاذ فاروق

لو كانت المدرسه بتقوم بواجبها من اشباع حاجتنا الرياضيه مكناش زوغنا

لا والله مجتليش هدوم جديده
لانى قلت ان هدومى متسرقتش

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

ياسمين

هههههههههههه
هى موصلتش للشرطه

لا والله احنا كان عندنا مدرسات
و هما اما موعية المدرسين فى الشتائم
او بتستعين بصديق وغالبا المدرس الذى فى الفصل الملاصق
اللى لازم لما يجى يعمل عشر مدرسين قدامها

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

نهر الحب

فعلا ذكريات المدرسه كانت جميلة

انا مكنتش شقى
دى كانت سمات وصفات المدرسه
ههههههههههههه

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

Blogger Bent Men ElZman Da


ههههههههههه
هو كله احياء احياء مفيش كمياء خالص

فعلا الحبس معاها عقاب لكن الطرد زى حالتنا مكافاة
هههههههه

فعلا ايام ثانوى كانت ممتعة

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

افكار مبعثرة

هههههههه
فعلا ايام ثانوى جميلة

باين قلتلهم ان هدومى مع واحد صاحبى خدها بيعمل مقلب وبعدين نسيوا الموضوع

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

ريهام المرشدى

يا خبر يا ابتسام عشان ابتسمتى
ههههههههههههههههههه

و بعدين ماله الطرد بره الفصل ده حتى فيه سبع فوائد

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

رامى

ههههههههههههههههههه
طبعا انت كنت ومازلت ملاك يارامى

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

شمس النهار

ههههههههههههههه
لا منستش طبعا

انا سايب ده ليكى تكتبيه فى بوست منفرد
هههههههههههههه

نورتينى يا شموسه

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

موناليزا

ههههههههههههههه
انا مش بشكر فى نفسى انا طول عمر معكستش بنت ومش بعرف اصفر

بس هى كانت طبيعة مرحلة واعتقد انها كانت عدوى

لا الموضوع عدى على خير قلتلهم واحد صاحبى عمل مقلب فيا وخد الهدوم و مش و بعد كده امى فكرتنى بالهدوم كم مرة وبعدين نسيت
ههههههههههههه

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

reemaas


تقدرى تقولى هى طبيعة سن المرحلة الثانوية
انا كنت طيب خالص يا نور
هههههههههههههههههه

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

الازهرى

بقول على ايامنا
مش عارف على ايامكو بتعملوا ايه
اكيد بتقبضهم عشان تعرف تسيطر
هههههههههههههه

حاضر يا اوس هبعتهولك

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

رؤى عليوة

ههههههههههه
فعلا كانت ايامها قنابل و كوارث

فى انتظار مذكراتك

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

ليلى الصباحى
اختى العزيزة

اللى انا اعرفة وزى ماما دايما مابتقول لى ان الولد لما يكون شقى وعفريت وهو صغير لما يكبر بيكون عاقل وهادى بس مش عارفة ليه ان ابراهيم رزق هيفضل طول عمره يحب العفرتة والشقاوة ههههه

ايه ده يا ليلى
هى وجهة نظرك كده

طب دارى عليا ربنا يسترك

مش عارف ليه ياليلى مش عارف اعلق عندك
بلوجر بيطلب بيانات و مش عارف ايه هى
يا ريت تشوفى المشكلة دى

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

الغير معرف

طبعا انا منشرتش تعليقك عشان فيه بعض العبارات الخارجه و غير كده كنت نشرته لكن هرد على كل نقطه بالتفصيل

مليش فيها
طب انت مالك الله دى مدونتى و تقدر متجيش فيها خالص
عادى قوى فى مدونات كتير مش بزورها ودى ميقللش ابدا من اصحابها

تعليقاتى كلها افتعال و كذب
بسيطة جدا متقرهاش عشان ميحصلكش اللى انت بتقوله على نفسك

مظهرى مش عاجبك
و الله انا حر اعمل اللى انا عايزه
ده يضايقك فى ايه

ياريت بقى متقراش تعليقاتى و متزورش المدونة تانى مش عشان حاجه عشان خاطر سلامتك و اكيد فى ناس محتاجلك
لو كنت دخلت باسمك كنت نشرت تعليقك فورا
و لكنى اعتقد انك تفتقد للشجاعة
بس خلاص

doaa elattar يقول...

ههههههههههههههه

خلقة ربنا إجابة منطقية على فكرة هما اللي ناس مش منطقيين :D

فكرتني بذكريات كتيرة أيام المدرسة ، كانت ايام لذيذة :)
ـــــــــــ

سلملي على صديقتي الصدوقة الصعنتوتة مش تنسى عشان لما أشوفها المرة الجاية هسألها :)

Aya Mohamed يقول...

هههههههههه جامدة بصراحة
احنا مدرسة الثانوى البنات جنب البنين
كانوا عاملين مكان فى اخر السور
شايلين منه الطوب علشان يعدوا منه عندنا
واول ما يعدوا يلاقوا خرزانة المديرة على طول هههههههههه
بس انا عن نفسى مش كنت فاضية خالص
وكنت من الطلبة اللى مش بيفوتوا لحظة مذاكرة
فمش عندى اى سوابق مع المدرسين خالص

ابراهيم رزق يقول...

doaa elattar

ههههههههههههههه
شوفتى يا دعاء ان انا مظلوم ازاى

سلامك يوصل

نورتينى

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

Aya Mohamed

جنب مدرسة بنين
هههههههههههههههه

الله يكون فى عونكم

وكنت من الطلبة اللى مش بيفوتوا لحظة مذاكرة
عشان خاطرك انتى بس همشيها
هههههههههههههههه

نورتينى
تحياتى