الأربعاء، 3 أبريل، 2013

سياحة الطوابير



بمناسبة بوست شمس الشموس عن كتاب شرين سامى
اهدى هذا البوست لشمس النهار و شرين سامى
على ان اتنازل عن العائد المادى لابتكارى هذا لهم
يالله انشاء الله ما حد حوش

 
بما ان الاخوة المتاسلفين معترضين على سياحة الاثار و منهم من طالب بهدم الاهرامات و منهم من طالب بتكسير التماثيل اما الوسطى المعتدل فقد طالب بتحجيب تماثيل المراة اما المسامح فاكتفى بتغطيتها بالشمع لذا علينا ان نفكر فى نوافذ جديده للسياحة و سبق واقترحنا سياحة الاكل و ها انا اليوم اقترح سياحة الطوابير
يقال ان اول من اخترع الطابور هم الفراعنة عندما احبت الاميره  دوريس الامير صف يع ويبدء  السائحون يومهم فجرا و يتم نقلهم الى احد اكشاك الخبز ليقف فى الطابور يتعرفوا على الفلكور المصرى فى المشاجرات مع تعليمه بعض الالفاظ البذيئة المصرية ثم تقام مسابقة بين السائحين لجمع الطوب و الزلط و المسامير من الخبز ليربح السائح الفائز جائزة المسمار الذهبى ثم مسابقة فى قوة الملاحظة للسائحين فى التفريق بين وجه الرغيف و خلفه والفائز يربح سبت خبز اما السائحين الذين لديهم رغبة فى المغامرة و قوة التحمل فيدخلوا فى مغامرة اكل الرغيف و الفائز يدخل موسوعة جينز للارقام القياسية فى القدرة على التهام اكثر من رغيف
 ثم يتم التحرك الى ادارة المرور للتنقل بين اكثر من طابور لشبابيك المرور و هو فرصة للسائحات الراغبات فى اخذ حمام شمس او تان عن طريق الوقوف اكبر فترة ممكنة فى الشمس و يمكنهم رسم تاتو اللوحات المعدنية الجديدة ثم يشترى السائحون سوفنير طفاية حريق فارنا مشفوعة بخطاب من الشركة تقر ان هذه الطفاية سنييه
 يتم التوجه الى قسم الشرطة للوقوف فى طابور صحيفة الحالة الجنائية (الفيش و التشبيه) ليشاهدوا كيف يحافظ المصريون على النظم والروتين و يمكن للسياح وضع ايديهم فى الشحم المصرى ثم فى صفيحة الجاز و يمكن للسياح اللهو بالشحم و تلويث ملابس و وجوه بعضهم 
يذهب السائحون الى السجل المدنى للوقوف فى طابور البطاقات الشخصية و يمكن للسائحين الراغبين فى الحصول على صور تنكرية التصوير بماكينة تصوير البطاقات على ان تخرج الصورة احدى الاختيارات من جينكيز خان او مومياء فرعونى او عبد الفتاح القصرى هم و حظهم
طابور اخر يذهب اليه السياح طابور انابيب البوتجاز و يمكن دهان الانابيب بالبينك و الروز و الفوشيا لاضافة مزيد من البهجة للطابور و يشاهد السياح مسابقات قوة التحمل فى حمل الانبوبة و الوقوف فى طابور لساعات كما يشاهدوا مسابقات دحرجة الانابيب على الارض و لهواة المغامرة يمكنهم مشاهدة القاء الانابيب على الارض بكل قوة دون ان تنفجر

ثم يذهب السائحون الى اغرب الطوابير فى العالم طابور البنزين والكيروسين و يمكن تعبئة الكيروسين و البنزين فى زجاجات صغيرة كبرفن يتعطر منه السياح كما يشاهد السياح مسابقات التلى ماتش فى تعبئة سرعة الجراكن و البراميل و التنكات  
   
بلد مجانين صحيح
 

هناك 13 تعليقًا:

شمس النهار يقول...

صباح الخير ياابراهيم علي الصبح :))

بزمتك بزمتك :))
بقا شيرين الرقيقه تهديها هذا البوست اللي كله طوابير:))

وايه كل انواع الطوابير دي
:))
بس بزمتك عمرك شوفت طابور في مصر عدل اصلا:)

بس انامؤيده لموضوع دهن انابيب البوتجازبالبينك رغم اني عندي غاز بس عايزة الشعب ينبصط:) والصاد هنا مش غلط صح اه لزم التنويه علشان انتوا متعودين مني علي الغلطات الاملائيه:))
والحمد لله ان التعليقات هنا مش محتاجه طابور:)

faroukfahmy58 يقول...

اولا اتأسف يا حبيبى ابراهيم عن التأخير فى الرد لخلل فى النت واظن ان هذا الأمر بالنسبه للجميع ايه يا ابراهيم الشح ده فى الهدايا؟؟؟؟ انت لما لقيت فيه زحمه قلت لما استغلها وتكون هديتى زخمه وثمينه
حقيقى ما شدنى فى هديتك الثمينه حكاية تحجيم التماثيل النسائية وفكرتنى بما حدث من ايام فى المنصورة من تغطية رأس تمثال ام كلثوم
بالزمة ده كلام صحيح بلد مجانين خالص مالص ملص من كل احساس ومساس بالواقع الخطير الوخيم

مصطفى سيف الدين يقول...

الطابور ارادة شعب :)

شيرين سامي يقول...

إزيك يا استاذ إبراهيم
أنا متأخره كالعاده :)

شكراً على الإهداء :)
أقولك على حاجه أجمد من كل الطوابير دي

أنا أول إمبارح سوقت من المنيل لمدينة نصر في 4 ساعات....
منتهى السياحه اللي في الدنيا
:)

بالمناسبة البوست اللي فات جامد جداً
ماكنتش أعرف إن أحمد خميس كان شاعر..لكن هدوءه و رزانته كانت بتعجبني..شكراً إنك عرفتني بيه أكتر.

تحياتي الدائمه لك

Gamal Abu El-ezz يقول...

الطابور
أصبح من ثقافة الشعب المصرى
طابو العيش
طابور الجمعيه
طابور المدرسة
طابور الكتب
طابور..........................................................................................................................................................

ابراهيم رزق يقول...

شمس النهار
شمس الشموس

هههههههههههههههه
ده بوست سياحى
و بعدين انا اتنازلت عن الفكرة ليكم

بذمتك مش حلوة الانابيب البينك دى

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

faroukfahmy58
ملك الزهرات
و ابن بطوطة المدونين

لا يوجد تاخير فى انت فى القلب و العين دائما

حقيقى ما شدنى فى هديتك الثمينه حكاية تحجيم التماثيل النسائية وفكرتنى بما حدث من ايام فى المنصورة من تغطية رأس تمثال ام كلثوم
بالزمة ده كلام صحيح بلد مجانين خالص مالص ملص من كل احساس ومساس بالواقع الخطير الوخيم
دائما ما تضع يدك على الداء يا فاروقنا

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

مصطفى سيف

قصدك الطابور مفروض على الشعب

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

شرين سامى

مفيش تاخير و لا حاجة

على فكرة فى توارد خواطر رهيب
لان بوست السياحة القادم قريب من كده

متشكر على اعجابك بالبوست السابق
فعلا احمد خميس كان فنان و قبل ان يكون فنان كان انسان جميل

تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

Gamal Abu El-ezz

هههههههههههههههه
فعلا بلد طوابير صحيح

شرفتنى

تحياتى

شيماء علي يقول...

:)))
انا عاجبني اوي البوست ده..
انا تقريبا من كتر مانا مشغولة في الشغل والحياة الزحمة دي بتفوتني حاجات حلوة كتير من هذه العينة D:

Finalway يقول...

:(

كوميديا سوداء بالنكهه المصرية

Wohnungsräumung wien يقول...

تسلم ايديك على الموضوع الممتاز
Wohnungsräumung
Wohnungsräumung
Wohnungsräumung wien
Wohnungsräumung wien
Wohnungsräumung wein