السبت، 28 يوليو، 2012

قابلت هؤلاء

يوسف شاهين



مرتان قابلت العملاق يوسف شاهين مرة بمكتبه بوسط البلد و تقريبا لم يشعر بوجودى حيث كنت فى انتظار احد اصدقائى و المرة الثانية حيث كان يحضر عرض فيروز هل ذرفت عيونك دمعة للمخرج وليد عونى حيث كان مصمم السينغورافيا صديق لى  كان يصطحبه الفنانة حنان ترك ثم جلس على كافتريا مركز الابداع وكان عريس الجلسة طبعا تركت كل من فى الجلسة من نجوم وتابعته بكل شغف اكثر ما لفت نظرى نقده اللازع للنظام وللرئيس السابق بكل شجاعة فى الوقت الذى كان مجرد المرور بجانب كلمة الرئيس شجاعة مفرطة والامر الثانى شتائمه واحيانا البذيئة لجميع من حوله والمفاجاة ان الجميع يتقبل شتائمه بكل حب بل كأن شتائمه لهم وسام بالاضافة الى تدخينه الشره وقد تشجعت وبدات ادخل فى الحوارات معه لعلى افوز باحد شتائمه اقلها انت حمار ههههههههههههه ولكنى للاسف لم افوز
هذه القامة العالية يوسف شاهين ماذا كان يقول لو كان موجودا حاليا وهو الذى تنبأ بالفوضى والانفلات الامنى فى اخر افلامه هى فوضى 
هذا لنك اخر تدوينة لاختى المبدعة نوران سراج الدين عن يوسف شاهين هنا 
ارجو ان تتابعوه فهو به الكثير عن يوسف شاهين والصورة لشاهين من عندها ههههههه  

هناك 10 تعليقات:

أحمد أحمد صالح يقول...

يوسف شاهين و عاطف الطيب لا أقاوم عبقريتهم و لا فنهم و سحرهم،الاثنان رحلا و ربما لم يخلفا مكانهما فراغ على الساحة الفنية و فقط بل على الساحة الاجتماعية و السياسية و الحياتية ككل..و الأكيد أننا في الفترة الأخيرة أفتقدنا للشخصية الكاريزمية المحبة للوطن و التي كان سيكون لها تأثير كبير و اكتشفنا فقر و خواء و إفلاس في الشخصيات المحترمة و القلوب المحبة و العقول الواعية..تحياتي أستاذ إبراهيم

شمس النهار يقول...

يوسف جاهين
كان لغز
والوحيدة اللي شتمت فيه مريم فخر الدين
قالت عليه عبيط وبيخللي الممثلين يتهتوا زيه
:)))

رغم انه كان عامل افلام عن حياته الا انه كان برضوا لغز

سواح في ملك اللــــــــــــــــــه- يقول...

معرفش انا بشوف يوسف شاهين

ديكتاتور

Bent Men ElZman Da !! يقول...

من الشخصيات اللى بجد غريبه
وبالرغم من ان كل الممثلين اللى قربوا منه كانوا بيحاولوا يوصفوا شخصيته
الا انى بردو كنت حساها غريبه ومش مفهومه

دمت بخير :)

Aya Mohamed يقول...

لانه كان عبقرى فهو غريب
كنت زمان اول ما اشوف ان الفيلم من اخراج يوسف شاهين اضايق ومش اتفرج عليه
مش كنت بحبه خالص
لكن من يوم ما اتفرجت على فيلم اليوم السادس وانا حبيته جدا
تحس ان افلامه مش بس نص وممثلين لا فى حياة فى الكاميرا وحركتها وفى الاضاءة
فى حالة كانت بتميز افلامه صعب تتكرر تانى

زينة زيدان يقول...

هناك من الشخصيات ما تركت خلفها علامات و إشارات و ايحاءات مستقبلية هم تنبؤا بها منذ زمن وها نحن نعيشها اليوم..

و المخرج شاهين من الشخصيات التي جسدت جوانب الحياة الاجتماعية المصرية كلها
بل منحت تفاصيل عنها ..

ريبال بيهس يقول...

صباح الورد ابراهيم

يوسف شاهين علم ومتفرد في زمن ضياع

الهوية كانت له مبادئ وكان متميز رغماً

عن كل الظروف التي تحيط باي مبدع

يعتبر مصدر تهديد للسلطة ولكنهم عرفوا

تماماً قيمته ووزنه العربي والعالمي

لذلك ترك بحرية ليمارس فنه وإبداعه

دون أي تضييق عليه ...

تحياتي وإحترامي

Räumung يقول...

شكرا ع الموضوع

لـــولا وزهـــراء يقول...

بصراحة مبحبوش ... هو عبقري بس له افلام مبفهمهاش وخصوصاً الافلام اللي بتحكي عنه



لولا

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا أستاذ ابراهيم
لانه كان مبدع ومتفرد فكان له سحره الخاص
ولازال لمدونة سالزيادسو سحرها الرائع بك "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
Reemaas