السبت، 9 مارس 2013

قتلنى الاحباط



سرقوا الحلم
و ازالوا الفجر
و انزلوا ستائر الظلام
لم تعد لدى القدرة على السير 
فقتلنى الاحباط
نعم قتلنى الاحباط

هناك 8 تعليقات:

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

السلام عليكم

سلامتك من الاحباط استاذ ابراهيم

دائما هناك امل لكن لو استسلمنا للاحباط يبقى على كل شىء السلام

نسأل الله العفو والعافية

تحياتى لك بحجم السماء



Aya Mohamed يقول...

ولا حد يقدر يعمل كدا
طول ما فى ارادة وايمان بالله هنقدر نقوم ونبدا من جديد
الاحباط وهم بيحاول يسلبنا عزميتنا مش اكتر
سر النجاح والاستمرار جوانا احنا
يارب تكون بخير

شمس النهار يقول...

احنا في زمان الاحباط

ربك موجود

مصطفى سيف الدين يقول...

مين ده ؟
ابراهيم؟

لو نجحوا يوصلوك للحالة دي يبقى خلاص مفيش امل
انا اللي كان بيصبرني هي ضحكتك
كده انتهى

نسرين شرباتي "أم سما" يقول...

خير خير خير

doaa elattar يقول...

:(

لما أستاذ إبراهيم يحبط يبقى مين هيتفائل وهيرسم على وشوشنا ابتسامة ؟

بس رغم كل حاجة وكل اللي بيحصل مش في ايدينا غير اننا نفضل نحلم ببكرة أحلى لأن الأمل هو اللي باقيلنا

أمـانـى عـادل يقول...

"يا عبادِ لا خوفٌ عليكُمُ اليومَ و لا أنتُمْ تحزنونَ"

"ولا تَهنوا ولا تحزنوا وأنتُمُ الأعلونَ إن كنتم مؤمنينَ"

حَنيّـن نِضال يقول...

اول ما بشوف جديدك لا يوقفني شئ دائما نسرع اليك لنننهل من بحر البهجة التي تفيض بها علينا .. لكن لما اقرات كلمت احباط رحت اواسي نفسي اوقول يمكن في ضحكه و العنوان تمويه بس للاسف ما طلع تمويه .. لما حضرتك تعلن الاحباط يعني خنجر في صميمنا جميعا وحضرتك بسمتنا و املنا .. انت بور السعاده و البسمه في عالمنا .. عوزين ابو ساليناز المتفائل والا رح نعلن العصيان المدني و ننزل مظاهرات و قد اعذرمن انذر :D