الاثنين، 28 مارس 2011

مفشخونيا

هى مملكة اسمها مفشخونيا اوقعها حظها فى ملك اسمه معارك  و زوجته زنزان و ابنيه بلاء و سمج ال و زوجتيهم هاى ارضى و خد بنكيكة سنرى مغامراتهم فى حكمهم لهذه المملكة التعيسة التى وقع حظها فى هذا الملك ارجو ان تنال اعجابكم حتى اكملها

                        الجزء الاول
                       خيارة الوالى


كانت المملكة تمتاز بالزراعة فهى تنتج افخم انواع القطن على مستوى العالم و الملابس المصنوعة من القطن المفشخونى تباع باغلى الاسعار اما القمح فكانت تكفى او تكاد اما الفواكه و الخضروات فكانت يضرب بها المثل فى الجودة والطعم

تفتق ذهن ملك مفشخونيا و قرر اسناد وزارة الزراعة الى فاسدهام والى الذى ينتمى و ترجع بعض جذوره الى دولة عزرائيل فكان من الطبيعى ان يستعين بخبراء فى الزراعة من عزرائيل بينما من عجائب القدر ان دولة مفشخونيا هى من علمت العالم كله الزراعة و هى اول دولة فى التاريخ تعرف الزراعة اختصارا للقول اراد فاسدهام والى تطوير الزراعة فقام بتهميش و اهمال زراعة القمح و اطلق حملة زراعة الكنتالوب واصبح فاسدهام حامى حمى الكنتالوب و اصبحنا نسمع فى الاذاعة الكنتالوب الليلة ليلة عيده يارب يبارك يبارك و يزيده و عندما نقول له يا عم فاسدهام والى القمح ده نبات استراتيجى و الشعب المفشخونى اغلب اكله عيش و ملح يخرج و يقول القمح رخيص لكن الكنتالوب غالى ازرع كنتالوب و اصدره و اعمله عصير و صدره و فانتا كنتالوب و اصدرها قصدى و اشربها و فضل عم فاسدهام يقول كده الى ان حدثت ازمة القمح العالمية و اصبح القمح اغلى من الكنتالوب فاضطر الى اللجوء الى الخبراء العزرائليون فى محاولة استخراج الدقيق من الكنتالوب و يقال انه تم استخراج دقيق 85% فانتا  و دقيق فاخر ميرندا كانزى للعصائر و الحلويات ينفع تسقى بيهم وانت  بتشرب العصير اما باقى الزراعات فقد تكفل الخبراء الزراعيين العزرائليون بالفاكهة و شاهدنا المشمش الذى لم نكن نشاهده الا فى المشمش اكوام على عربات الفاكهة بجنيه الكيلو و الفراولة اصبحت اشترى نصف كيلو فراولة تاخد عليها اثنين كيلو هدية والخوخ اصبح يقارب فى حجمه البطيخ و بداخله مخزون استراتيجى من المياه يكفى لملىء زير كبير و البرتقال اصبح لونه اصفر كناريا نيولوك جديد لان الناس عايزة تغيير اما البطيخ فاصبح نيو لوك جديد بدون لب بداخله  كله كوم و الخيار كوم اصبح طويل و كبير لا يصلح استخدامه الا خوازيق توزع على كل مواطن للاستخدام المنزلى  اما الطعم لكل ما سبق فاصبح موحد و هو الطريق الى طعم اللفت 

اما الخضار فهذا شىء ثانوى اصبح اقل سعر للبامية او الفاصوليا او البسلة او السبانخ هو خمسة جنيهات اما الملوخية الخضراء فيقال انه سيتم الغاءها و تغيير لونها و تهجيرها الى اليابان و الطماطم تخطت مرحلة الجنون و لم ينفع معها لا الدكتور عكاشة و لا ابو العزايم و وصل سعرها الى عشرة جنيهات  الا كله كوم و الفجل و الجرير كوم اصبح يتم تعبئتهم فى عبوات و يباع فى السوبر ماركت ناتى الى التوم الذى اصبح سعره خمسة و عشرون جنيها فتكفلت الشركات فى تصنيعه فى عبوات كاقراص و لبوس و الباقى تكفلت الصين به و استوردنا التوم الصينى اما البصل فتم تجفيفه خوفا على الشعب من الدموع اثناء تقطيع البصل

ومع ارتفاع اسعار الخضروات و توافر الفاكهة المهجنة اضطر الشعب الى ابتكار اصناف جديدة مثل طاجن فراولة بالبشمل و صينية خوخ باللحمة المفرومة حتى ارتفع سعر الفاكهة فاضطر الى الاستعاضة عن الاكل بالصوم فانه له وجاء 


لم يكتفى الخبراء العزرائليون بما حدث بل تعاونوا مع وزارة الصحة و السكان و تم الغاء اعلانات تنظيم الاسرة ست فهيمة وانظر حولك و الاستعاضة عنها بمبيدات مسرطنة تنشر الامراض و بالتالى يتم تقليص اعداد الشعب بدون نفقات اعلانات توعية و بدون استخدام وسائل منع الحمل

ناتى للزغلول الكبير و هو القطن فتم وضع العراقيل امام سيادته لان القطن طويل التيلة حسب تصريح سيادته اصبح مثل الطربوش موضة قديمة كما ان سكان مفشخونيا اصبح لديهم قدرة التكيف على الحياة تقريبا بدون ملابس او حتى ملابس داخلية










     

هناك 27 تعليقًا:

Tears يقول...

قلبت علينا المواجع

فعلا هو سمج جدا و ماينفعش له اسم غير ده

آخر أيام الخريف يقول...

تحفةةةةةةةةةةةةة يا أستاذ إبراهيم رائعة بجد تسلم إيد حضرتك .

على فكرة شكل حضرتك هتكسب الرهان .. حد النهارده رمى حجر فالبركة الراكدة دشدشها ... حسبى الله ونعم الوكيل متأثرة جدا بجد :(

كل ده ما يغيرش رأيى فالقصة :)

وردة الجنة يقول...

بجد جميلة اوى والمملكة ممتعة بجد كفاية اسم الملك بتاعها وزوجته واولاده ده عليهم كفاية اوى

من المتابعين دائما والمستمتعين كثيرا بكل ما خطه قلمك استاذى الفاضل

تحياتى لقلمك المبدع .....

مصطفى سيف يقول...

كلماتك في منتهى الروعة وتحكي مآساة عاشتها البلد
عالجتها باسلوبك الرائع
ان شاء الله القادم افضل وان شاء الله ستكتب قصة هنا عن دولة تحضرونيا قريبا
تحياتي واشكرك

;كارولين فاروق يقول...

رسمت الضحكه يا ابراهيم
فينك من زمان
رجعتنا الي الماضي الاليم
ربنا لا يرجعها
احب هذه النوعيه من الموضوعات
فأكثر منها
تحياتي

وجع البنفسج يقول...

عن جد تحفة اخي ابراهيم ..بس نفسي اعرف جبت مفشخونيا دي منين ؟؟؟ يعني كل الالقاب معروفة بس مفشخونيا دي جديدة عليا ..
عموما دمت ودام ابداعك ..

غير معرف يقول...

انت عارف يا اخ ابراهيم مشكلتنا في مصر ومتهيالي في العالم العربي لما بنحب ننقد احدا اما بنقل ادبنا و/او ننقدهم بما ليث فيهم يعني ما كتبتة للاسف دة مش قلة ادب وبس لكن فية خطأ اكبر ان موضوع القطن او القمح وانتاجهم دة فية رأيان كما علمونا علماء الاقتصاد بمعني ان الاهم المنفعة الاقتصادية النهائية للمجتمع فممكن انتج كمية اقل من هذا وذاك وانتج محاصيل اخري مطلوبة خارجيا وبالعائد اقدر اغطي احتياجات البلاد من القمح حتي مهما كان هناك ارتفاع في اسعارة وهكذا وكان من الممكن ان تنتقد الرئيس المخلوع دون قلة ادب لية لان ربنا ميحبش كدة

غير معرف يقول...

وعلي فكرة ياابراهيم انا من اشد المعارضيين للرئيس السابق لكن دة ميخلينيش اقل ادبي او اتكلم عن جهل لازم اسال الاول اسال اهل التخصص واهو الخوف في الفترة الجاية من امثالك ياعم ابراهيم لية بقي لاننا في الفترة الجاية مش عوزين امثال النظام السابق الا ودانا في داهية ومش عوزين امثالك الا هما كمان هيودونا في داهية عوزين علم وادب واكرر اني مش حزب وطني لاني انا عارف هيكون ردك اية لانة متوقع

غير معرف يقول...

اية دة كل ما اقراء اتاذي والله انا معرف يوسف والي دة ولا احب اعرفة لكن تقول ترجع بعض اصولة الي دولة عزرائيل ان كنت منتش شايف دة عيب ولا يرضاة دينا فهل تسمح لي ان اقول ان ابراهيم رزق ترجع بعض اصولة الي دولة عزرائيل خدوا بالكم من اسم رزق شفت الاهانة سهلة اذاي اهلنا علمونا ان الادب فضلوة عن العلم في مقالك لافية ولا وشكرا

غير معرف يقول...

علي فكرة يا اخ ابراهيم فية حديث عن الرسول تكلم فية صلي الله علية وسلم عن زمن الرويبدة انا شايف ان مقالك دة عنوان لزمن الرويبدة معلش انا علقت اكتر من مرة بس دة غصب عني لاني بحب واتمني ان اكون ممن يامرون بالمعروف وينهون عن المنكر وياريت تكون فهمت

ابراهيم رزق يقول...

الغير معرف

انا اسف انا هارد على الغير معرف فقط الان على ان ارد عليكم اعزائى و اخوتى فيما بعد

اولا سيادتك محموق وتتهمنى بقلة الادب دون ان تعرفنى مع انى لم اقل ادبى على احد لم اقل فلان قليل الادب مثلا انا باحكى قصة و انتقد تصرفات عامة قد تكون صحيحة من وجهة نظرى و قد تكون خاطئة من وجهة نظرك اليست تلك هى الديمقراطية

ثانيا سيادتك تتهمنى بالجهل ايضا دون ان تعرفنى و مع ذلك سافترض انى جاهل انا لم اذكر اسماء انا احكى قصة طالما مست اشياء يبقى وقائع صحيحة
اما موضوع القمح و الكنتالوب من الناحية الاقتصادية مع انى قادر جدا بعون الله انى ارد عليك اقتصاديا فانى بما انى جاهل سارد عليك ادبيا
امل دنقل بيقول
اترى حين افقأ عينيك
ثم اثبت جوهرتين مكانهما
هل ترى هى اشياء لا تشترى
القمح ايضا مهم جدا ايهما اهم للذى يموت جوعا رغيفا من القمح او رغيفا من الذهب

ثالثا تفترض و تحجر على رائيى من قبل ان ارد و تتهمنى باننى ساتهمك و اقول انك حزب وطنى لا يا اخى لن اتهمك واضح من سعة صدرك انك لست حزب وطنى لكن اليس من حق القلة المندسة من امثالى عديمى الادب و العلم ان يقولوا رايهم على ان من حق المتعلمين من امثالك ان يردوا علينا و يوجهونا و يعلمونا و اطمئن يا اخى لن نوديك فى داهية او نودى الثورة فى داهية حسب تعبيراتك الادبية البليغة

رابعا من حقك ان تتهمنى بانى لى اصول و من حقى ان ارد لكن اذا لم ارد فى عز سلطانى و جاهى فمتى ارد و اذا كان جميع المحيطين بى من نفس فصيلتى اليس المرء على دين خليله

خامسا محسوبك الجاهل بيقول ان الكلمة الصحيحة فى الحديث الشريف هى زمن الرويبضة
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم
تأتى على الناس سنوات خادعات يوتمن فيها الخائن و يخون فيها الامين و يصدق فيها الكاذب و يكذب فيها الصادق و يسود فيها الريبضة قالوا و ما الويبضة يا رسول الله قال الرجل التافه يتولى امر الامة
صدقت يا رسول الله
متشكر على صبرك على متابعة جهلى و قلة ادبى
و افتح باب الحوار لمن يريد ان يدلو برايه
خالص تحياتى

sabahchergui يقول...

أخي الفاضل

أوطان تكالب عليها الطغاة وتساقط عليها الفساد وانتظمت في سلك الثورات
.... وبدا لها انها فازت بكل الخير وانها
لم تخسر شيئا.
انتقاء موفق وسرد جميل وواضح
وفقكم الله ولكم مني خالص التحية

غير معرف يقول...

بدئت بكلمة محموق ودة عيب مش بقولك نحن في زمن الرويبضة الكلام اصبح لايجدي ولن يجدي ولك الله يامصر

ابراهيم رزق يقول...

الغير معرف

تركت ردى كله و مسكت فى كلمة محموق مع على حد علمى حتى الان انها ليست من المحرمات فتمسكك بكلمة واحدة من تعليق كبير يدل على دقة سيادتك
سعيد بتصحيحك كلمة الرويبضة و ليست الرويبدة يعنى فى تقدم
خالص تحياتى

Carmen يقول...

كم اعشق اسلوبك الساخر هذا حقا رائع وتصل به لهدف بسلاسة غريبة تقبل خالص احترامي لفكرك المميز

محمد الجرايحى يقول...

ياسبحان الله
نفس اللى حصل فى بلد اسمها مصر

ابراهيم رزق يقول...

العزيزة Tears

واى سمج ده سمج و سمج و سمج
سعيد بتعليقك

خالص تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

اخر ايام الخريف

اختى المبدعة نوران

متشكر على مجاملتك الرقيقة

يارب يانوران عشان ده اغلى رهان عندى

منورانى

خالص تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

وردة الجنة

اختى الفاضلة

سعيد بمتابعتك و متشكر لمجاملتك الغالية

دايما منورانى

ابراهيم رزق يقول...

مصطفى سيف

متشكر لمجاملتك الكريمة

انشاء الله القادم افضل و نكتب تحضرونيا معا باذن الله
دايما منورنى
خالص تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

كارولين فاروق

اختى العزيزة

متشكر لمجاملتك و بعض ما عندكم

حاضر و يا ريت تتابعى هذه السلسلة

ابراهيم رزق يقول...

وجع البنفسج

اختى الكريمة

اولا حمد الله على السلامة
متشكر لمجاملتك اما مفشخونيا فانا لم اجدها هى واقع عشنا فيه

منورانى
خالص تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

sabahshergui

اختى الفاضلة

متشكر على مجاملتك ومتفق معكى

دايما منورانى
خالص تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

كارمن

اختى الرقيقة
متشكر لمجاملتك الرقيقة مثلك

دايما بتنورينى
خالص تحياتى

ابراهيم رزق يقول...

محمد الجرايحى

استاذى الفاضل

تصدق مكنتش اعرف هههههههههه

دايما منورنى
خالص تحياتى

دعاء العطار يقول...

ههههههههه

ضحكتنى

وفكرتنى بناااس

حلو اوى اسلوب التوريه ده

فى انتظار باقى الموضوع

سلمت يداك

(:

ابراهيم رزق يقول...

دعاء العطار

متشكر على مجاملتك الرقيقة

اتمنى تكرار الزيارة
شرفتينى
خالص تحياتى