الأحد، 20 نوفمبر، 2011

يا عزيزى كلنا مجرمون

لا اعرف من اين ابدء و لكننى سابدء من يوم رحيل المخلوع كنت يومها فى التحرير و بعدها وجدت الفرحة كبيرة فى عيون الجميع و بعد قليل ازدحم بوجوه لم اعرفها و لكنها وجوه فرحة فرحة تشبه الفوز فى مباريات الكرة احسست بالغربة يومها انها كانت احتفالية و كانت صديقتى سلمى الصباحى تغنى على الاستيدج لم انتظر لكى اسلم عليها فمشيت و لا اخفيكم القول ايضا ان البيت كان واحشنى جدا فاسرعت بترك التحرير و هذا هو اجرامى رغم انى كنت ارفع لافتة فى الميدان
 مخطىء من ظن يوما      ان للثعلب دينا
و كان يجب ان اعرف ان من تربى فى بيت الثعالب و تتلمذ على ايديهم لا يمكن ابدا ان يكون حملا وديعا هذا هو جرمى انى مشيت و ظننت ان المشوار انتهى
تسلم المجلس العسكرى السلطة و ركب الثورة الجميع و امتطى الكل جوادها السلفيون خرجوا من جحورهم و شيخهم غير موقفه فى اقل من ايام بل تحول من جرم التظاهر و افتى فتوة  بعدم الخروج على الحاكم الى قائد ثورة و مناضل سياسى و تحولت فتوة تحريم قيام الاحزاب الى اكثر من اربعة احزاب سلفية و لا حول و لا قوة الا بالله
الاخوان المسلمين ظنوا ان المجلس العسكرى هو جوادهم الرابح الذى سيحملهم الى الحكم رموا انفسهم فى احضانه لم يفكروا فى مصير مصر ابدا بل كان كل تفكيرهم منصبا فى اتجاه مصالحهم فقط فغضوا النظر عن كل اخطاء المجلس العسكرى من محاكمات عسكرية للمدنين و اعلام مضلل و تخبط فى القرارات و بطء و عدم فهم للقوانين و عدم القدرة على عودة الامان بل سبحوا بحمده تركوا كل هذا و توجهوا الى التورتة البرلمان يريدون ان ينالوا الشريحة الاكبر حتى و قعت الطامة تضاربت مصالحهم مع مصلحة المجلس العسكرى و اذا تضاربت المصالح ظهرت الحقيقة اختلف مع الجيش فى وثيقة السلمى مع ان الوثيقة بها بعض البنود افدح من المادتين المختلف عليهم و لكنها المادة التى تهدد كرسى حكمهم و حدثت الاحتجاجات اما مصر و مصلحة مصر فليست من اولياتهم

                           انتبه الشواذ قادمون

ناتى الى المشكلة الكبرى الاغلبية الصامتة جميل ان تتكلم و جميل ان تهتم بالسياسة و لكن من الاجمل ان تعى و تعرف اهمية صوتهم عندما تكلم شخص عن سبب اختياره للتيار الدينى فى الانتخابات رغم انى اقر بحرية اى شخص فى اختياره لا اجد اجابته تخرج من اثنين عاجبك شكل البنات فى الشارع او انت تريد حرية الشواذ و للاجابة على هذا اقر هذا الاقرار
اقر انا ابراهيم رزق الذى اتم الاربعين من عمره لم التقى طوال حياتى باى شاذ و كل علاقتى بهم علاقة سمعية عن طريق القراءة او المشاهدة فى عمل فنى و ان غالبية الفتيات المصريات ترتدى ملابس محتشمة سواء كانت محجبة او غير محجبة و ان الباقيات لا تخرج عن بنطلون ضيق قليلا او غيره و هذا اقرار منى بذلك

 اقر هذا الاقرار رغم عدم اقتناعى باجابتهم رغم ان اغلبهم يحمل مؤهلات عليا هل هم واهمون ان من سيأتى مهما كانت ايدلوجيته سيحكمنى اجتماعيا فالمفروض ان من سيحكم سيحكمنى سياسيا و لن يحكمنى اجتماعيا و لن يتحكم فى ماذا سترتديه زوجتى او ماذا سترتديه ابنتى لن يتحكم فى ماذا اشاهد و ماذا اقرا و ماذا اسمع تلك حريتى التى لن يستطيع شخص ما ان يلغيها او يضع عليها قيود فلو سمحنا بذلك سنسمح لهم بمسح تراثنا و عدم سماعنا ام كلثوم و اغلاق دار الاوبرا و هدم الاهرامات و حبس الرسامين و العودة الى عصور الظلام فمن يتحكم فى منزلى من السهل جدا ان يتحكم فى اى شىء خارجى
نعود للخطيئة الكبرى للاستفتاء الذى وقفنا ضده و لم يستجب احد بحجة الاستقرار الذى لم نشهده حتى الان لماذا وضعنا العربة امام الحصان هل من الاولى وضع دستور يكفل الحريات للجميع و يعلى قيمة المواطنة ثم يأتى صندوق الانتخابات بمن يأتى طالما محكوما بدستور ام تأتى الانتخابات بمن يركب الحكم و يتشبث به و يعود بك الى الخلف و قد تحتاج الى مائة سنة اخرى لكى تخلعه
 نعم كلنا مجرمون بعضنا بسكوتنا و بعضنا بانتهازيتنا و بعضنا بعدم فهمنا و الضحية  مصر و للموضوع بقية بأذن الله
                                                   بلد مش فاهمين بصحيح 
 
 


هناك 20 تعليقًا:

faroukfahmy58 يقول...

ابراهيم بتاغ كله
اقرارك يا ابرهيم لم يزيّل بالاعتماد وهو يحتاج الى شهادتين احهدهما اخوانجى مخاوى اخوانّا والثانى من السلفيين اللى شعرونا اننا سنستلف منهم كسلفيين الكرامة والعزه بثوبها السالف المعتق وذلك لكى يكون اقرارك معتندا لدى الجهات البيزنطية الهزلية
كلامك كله يا ابرهيم فى الصميم بس فين الرميم
الفاروق
ملحوظة انت بقيت تغيب كتير فى الرد
رد علىّ طمّمنى شوف عينى كلمنى

ابراهيم رزق يقول...

الفاروق ملكا
ملك الزهرات
و ابن بطوطة المدونين

انا لا اقدر على الغياب
لعن الله الوقت
و الله العظيم اقرارى هو حياتى التى عشتها
عشت فى مصر الوسطية التى لم تعرف التشدد ابد و لم تعرف الانحلال
لا استطيع ان اتأخر عن فاروقى ابدا
فانت فاروقنا
الملك الاوحد

تحياتى و تقديرى

افكار مبعثرة يقول...

انت اوجزت حين قلت بلد مش فاهمين صحيح و الضحية مصر
تحياتي ليك

شهرزاد المصرية يقول...

عزيزى أشاطرك الإقرار و البوست بكامله
و تسطيح الأمور الى هاتين النقطتين و استغلالهما للتلاعب بعقول البسطاء شئ محزن و فعلا لا أحد يهمه مصلحة البلد الكل بيحث عن المكاسب
و نعم بلد مش فاهمين معك كل الحق ما هو احنا بلد الأمية الثقافية و الفعلية كمان فالأغلبية كذلك و لا تنظر الينا نحن المدونين و الشريحة المهنية التى فى معظمها مثقفة فكم نسبة هؤلاء من الكل
و لا حول و لا قوة الا بالله

reemaas يقول...

بردو لحد النهاردة شايفه ان الجيش مش عاوز يركب الحكم ولا حاجة بدليل انه اوضح تماما انه غير مؤهل للحكم

مصر اللى حكمها الجيش اياما ثورة يوليو تختلف عن مصر الان والجيش واعى للحقيقه دى

واعتقد بردوا ان الحل للازمة دى كان باقصاء كل الحزب الوطنى طالحه وصالحه وكل الاخوان المسلمين بخيرهم وشهرهم اقله فى فترة الاستقرار دى

ولكن بعد ماسمعت تهديد الطرفين بانهم لو استبعدوا هيولعوا فى البلد عرفت ان مش مبارك اللى فاسد

احنا اللى فاسدين
ايوة احنا اللى بنكبر الناس دى

اقرار حضرتك فى محله وعاملة الساكتين عارفين ده

مين اداهم حق احتكار الاسلام

المسمى نفسه انا ارفضه

EMA يقول...

و اذا تضاربت المصالح ظهرت الحقيقة

دي فعلا حقيقة و دلوقتى ما شاء الله كله بقت مصالحه ضد كله انا بقيت حاسة ان فيه حد هو اللى هيكسب و يعيش و كل الباقيين و المعارضين له هيموتوا و ينتهوا تماما ..

و حتة ان احنا مش فاهمين

دي برده حقيقة..على الاقل دى حالتى انا اليومين انا فعلا بقيت حاسة انى مش فاهمة اى حاجة من كتر تلاحق الاحداث و اللى بيحصل حاسة ان مبقاش عقلي قادر يستوعبه ..مش عارفة نصدق مين و نكدب مين حاسة اننا بقينا اغراب عن بلدنا ..انا مش عارفة مين هيبقى الضحية احنا و لا مصر

مش قادرة اقول غير ربنا يستر و يحميها بفضله و كرمه ..يحميها مننا الاول و بعدين من اعداءها ..يا رب


تسلم على الموضوع دا انا بجد نفسي اقرا موضوع زي كدة من فترة من اللى بيحصل دا ..بجد الواحد مش لاقي كلام يوصف بيه المهازل دى

تحياتي ليك و لقلمك

Bent Men ElZman Da !! يقول...

فعلا حسيت اننا عشنا فى وهم لما تخيلنا ان حال البلد هيتعدل بعد التنحى
بس للاسف جذور ال 30 سنه اللى فاتوا
من الواضح انهم مش هيطلعوا الا بعد كتييير اوى وبعد موت شهداء كتير
الواحد تفائل بالمجلس العسكرى فى الاول
بس بعد اللى حصل ده
الواحد مابقاش متفائل بأى حاجه اطلاقاً
ومحتاجين ايام الثوره ترجع من اول وجديد واكثر قوه كمان

مصطفى سيف الدين يقول...

بالطبع ثلاثون عاما من الضياع خلفت ورائها تخبط وشتات فكري
الكل يعتبرها تورتة والكل يريد انتزاع اكبر اجزائها الكل يبحث عن مصلحته على حساب الآخرين
تحياتي

ساسو يقول...

تحياتي لقلمك الرائع
واسلوبك المميز

ساسو يقول...

استاذي الجميل
اناعلي فكره بقبل اي نقد
وبفرح بيه كمان
وخصوصا لما يكون من شخص غالي عليا
ومن فنان موهوب زي حضرتك
وبجد انا سعيده اوي لاهتمامك
ومدونتي منوره بوجود اسمك فيها
دمت بود

هبة فاروق يقول...

هيه تورته كما ذكر اخونا مصطفى
وكله بيجرى ورا المصلحه الشخصيه
حفظك الله يا مصر
تحياتى

ظلالي البيضاء يقول...

الله يحفظ مصر وكل بلاد الأحرار من كل سوء ..
تحياتي

جارة القمر يقول...

و للاسف اكتشفنا خطأ عودتنا من الميدان يوم التنحى متأخر اوى

بس لسه فى أمل

بسمة الورد يقول...

مساؤك خير استاذ ابراهيم

والله كلماتك صادقه وهو حالنا الان الذى نعية جيدا ونشهده يوما بعد يوما

والله اعجز عن الرد فالحزن يخيم على مصرنا لنا الله وربى يبارك فى شبابنا بجد رافعين راسنا رغم حقد الحاقدين فلولا كانوا ام عسكر نساله سبحانه السلامة لمصرنا

وجع البنفسج يقول...

اللهم أنى أستودعتك مصر..♥ رجالها و شبابها .♥.

نساءها و فتياتها .♥. أطفالها و شيوخها .♥.

اللهم أنى أستودعتك ممتلكاتها و مبانيها و منشآتها .♥.

اللهم أنى أستودعتك نيلها و اراضيها و خيراتها .♥.

اللهم أنى أستودعتك أمنها و أمانها و أرزاق اهلها .♥.

اللهم أنى أستودعتك حدودها و بحورها و جنودها .♥.

فأحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائع و أنت خير الحافظين .

ريــــمــــاس يقول...

مساء الغاردينيا أستاذ ابراهيم
للأسف البعض يبحث عن مصالحه ولو وضعت مصر بعين القلب لكانت بـ أفضل حال لن نقول سوى حفظها الباري من شر اولئك المجرمون "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

rona ali يقول...

استاذ ابراهيم
حقآ احيك كثيرآ حضرتك بتكلم وكانك كنت قاعد معايا وانا بناقش احد المرشحين للسلفين واحزابهم وهى ليست ببعيده عنى صراحتآ لا اداري هذا الفكر
ولا ادري ما الذي دخل الدين في السياسه

وكيف سنحكم وقتها هل مثلا سنشرع قانون للبس وللحجاب طيب بالنسبه لاخوانا المسيحين هما مش ليهم حريه برضوا في بلدهم ولا إيه

الحقيقه انا وبكل اسف من الاغلبيه الصامته
مبقدرش انزل واقول اى شئ كل اللي في ايدى قلمى وفكرى
من وقت ما حصل استفتاء الدستور
وانا شعورى ان المجلس دة لن يستمر طويلا بنفس الشكل
لان دة مكنش غير صراع علي نعم ولا وهى القصه لا كدة ولاكدة
كمان سماحهم بتاثير الاخوان علي الناس كان شئ ظالم ثيرآ للفكر اللي زينا اللي شايفين لاء
ان الدستور لحد دلوقتى ميتعلش
كانه بيحط ايدى تحت ضرسه وضرس اللي هيمسك
لما الرئيس يتأجل انتخابه ل 2013
كانك بتقولى اللعبه عجبتنى ممكن اكمل
وحينما شهد طنطاوى وقت محاكمه مبارك علمت ان مازال لثعبان ذيولآ لن تهمد
الغريب انه تنسل من كل شئ حتى موضوع انه نزل ليحمى الثورة تنسل منها

شئ غريب بيجد

zizi يقول...

على فكرة انا قريت البوست قبل ما انام بس حسيت اني مش قادرة اعلق عليه عشان مش حاديله حقه لأني استمتعت بيه جداً وانت قلت كلمة صح هو اللي حايحكمنا مفروض حا يحكمنا سياسياً وليس اجتماعياً ماهو اجتماعياً دي يبقى لازم يحيط بكل معالمي الإجتماعية وهل هناك من يستطيع ذلك ويستطيع ان يحكم البلد في نفس الوقت ..لا أظن ..إذن فليدع الملك للمالك ..وليهيء هو البلد لتصلح لمعيشة هؤلاء القوم الذي ولاه الله عليهم ..والبلد فيها الكثير :فيها الأمن ..فيها الطرق ...فيها توفير لقمة العيش ..فيها توفير التعليم الراقي ...فيها محو للأمية ..فيها التأمين الصحي الشامل ...والله انا لا مانع عندي إن استكمل حاكم بلدي كل هذه المهمات وكان مازال عنده الوقت ليقول لي ماذا ارتدي اقولها امامكم أني على اتم الإستعداد لأرتدي كما يريد هذا الحاكم لأنه في هذه الحالة سيكون قد أرضى ربه وسنحاول كلنا معه ان نرضي ربنا فيما تبقى من امور ...ياللا شدوا حيلكم اللي عايز يترشح للرياسة ايه رأيكم ؟؟

خيط الحرير يقول...

يعني ممكن نختلف ..ولا نفسد للود قضيه..Ok
أ نا معاك في الكثير مما طرحت ولكن سأضع خطوطي الحمراء فوق ما أرفضه من قولك لا قناعتك..
سآخذ النقطه التي أنا مقتنعه بها علي عكسك ولكني سأنقضها في الوقت ذاته....ماشي يا عم..

في بدء الأمر من منا لا يكره كلمة ده أخوان..وده سلفي..وده لبرالي..الخ الخ
كلنا هذا الرجل..
بالقياس

ده حزب العداله والحريه
وده النور
وده وطني
وده إإتلافي اخ اخ
إذا لا للمسميات الدينه
ولا للمسميات الحزبيه
ليه يا عم؟
لأنك مسلم..مش انت مسلم طيب
ولأنك مصري مش انت مصري
طيب لأنك مسيحي
هو مسيحي
طيب مش هو مصري
هو مصري
إذا :.
لا للتحزب..قول نبيك المصطفي(ص)..اللي لا ينطق عن الهوي...لا كلام الشيخ فلان ولا علان
يبقي يا عم إبراهيم نقف هنا ونحاول نتعمق في الحديث ونفهم ليه ربنا ربي النبي وامره يوصلنا أن لا للتحزب
ببساطه كده لطش...لمنع الفرقه
تخيل بقه لو مصر علي يد وقلب رجل واحد
يرابطو في سبيل الله والوطن لا المصالح الدينيه او الحزبيه....

ثانيا: النبي (ص) قال لا يجوز الخروج علي الحاكم..
ننحني إجلالا له ونقول السمع والطاعه..بردو لطش من غير ما تفكر تدورها في راسك نطيع الأول وبعدين نفهم..
ليه بقه ..خاصمك النبي ما تتنرفز..

إحنا ها نفهم زي النبي(ص) طب هانعرف في صنعنا شيء زي اللي صنعنا وخحلقنا..طب هو ده كلام الشيوخ ياعم..ولا كلام ربنا..الشيخ بينرفزك ما عليك منه.

شوف..
أنا لما الثوره قامت وبقيت أسمع لا يجوز الأنقلاب..قلت ده مش إنقلاب... هو أنتوا طلعتو في إيدكم سلاح ولا خطه عشن المحروس ينخلع ..أبدا دي مظاهرات سلميه ..والله عز وجل ما رضيش برحمته لينا حسني بعد النهارده والدنيا اتقلبت وانقلب السحر علي الساحر..ليه بقه نزعل المولي منا ونتريق علي كلامه وأحاديث نبيه..(بتكلم بالعموم)..
طب الحديث ليه بيمنع ده ..حتي لا يكثر الهرج بفتح الهاءوتسكين الراء والجيم..وهو القتل
شوف كام مصري مات
كام سوري قتل
كام ليبي
شوف لقتصاد
شوف الفقراء ومعانتهم مش لا قين اللقمه..مش معني كده الخنوع..لأ الرجوع..لو عبدنا الله حق عبادته..لمن علينا بحكام عادلين الحل هو اللجوء اليه.

بكره كلمة فصل الدين عن السياسه..وأيه دخل الدين في السياسه
يا عم ده النبي (ص) أبو السياسه..
بالعقل كده الله لما نزل الرساله عليه مش في سن الأربعين ما دي سياسه
طب والغزوات والحروب اللي فاز بيها بسواعد الصحابه اصل الشجاعه واإقدام..ده بالسيف ياعم وجه لوجه مش دوس ع الزرار من ورا الحصون والطيارات..
ما علينا ..
ليه يا ناس مش واثقين في الدين إنه يقيم دوله عادله صحيحه علي مباديء دستوريه أساسها ديني..بما أن الله فتح المجال للإجتهاد فين المشكله..


نيجي للشيوخ اللي ممكن يوصلوا الأحاديث للناس بفهم غير صحيح..مين قال إن الدوله لازم بعد ما تبقي متدينه أو يمسكها ديني أنه يحجب البنات ويمنع الباديهات والبنطلون اللي يا دوب داهن جسمها ياعم هو النبي كان أجبر الناس يسلموا أو حتي الستات يتحجبو هما من نفسهم ثم ولا تزر وازرة وزر آخري..ياعم هي حره
عايزه تبقي في الصفوف الأولي في الحساب وبدري بدري علي الجنه تلتزم بتفصيلة بتفصيلة لأوامر الله
عاوزه بقه تقعد ألف عام واليوم في الموقف العظيم بألف عام تقريبا هي حره..ولم يمنعها ذلك بأنها مسلمه موحده
وأنها ستطهر في النار أولا أو يرحمها الله ربما بعمل صغير إن صدقت معه ولم تفعل ذلك لذلك تدخل الجنه..إن الله له مطلق الحريه في أن يرحم تلك أو يعذب تلك وهي علي نفس الذنب..
الله يزن الحسنات والسيئات لا يأخذ العبد منا كده علي بعضه من شكله لأ حرام حر حره بس ما يكون زايد بحيث تنتشر الفاحشه في الطرقات والمعاصي وده حاصل حتي من أيام حسني ..المسلم مهما أخطأ يعود لفطرته..

بلآش نخاف...ياريت أيادي مصريه مسلمه ملتزمه بالدين..الدين سماحه وحريه أمال النار اتخلقت ليه والجنه ليه..كل واحد حر يختار طريق وما فينا نحاسب الناس..
بس نجيب منين ناس لمعناة الكلام يقروه..
والله يحرسك يا مصر ويصونك من كل التشتت والتحزب والفرقه اللي أنتي فيها
ويجمع شتاتك علي ايد حكيم يرفع
شعار مصري مسلم ...مصري مسيحي
إيد واحده..
وحسبي ربي ونعم الوكيل.

سؤال بسأله مش فاهمه ممكن تقولي..
الجيش الحامي لمصر بكل أخطاؤه ودهاؤه وشكي فيه عايزينه يسلم السلطه لمين...أنا تعبانه وخايفه ومافي حل والمظاهرات مش بقت حل..الحمد لله إن الفاسد وقع بس عاوزين عقلاء للتفاهم مع المجلس العسكري ولازم ينصاع للشعب وإرادته..بس مين يا عم عاوزين كتله مش حزب كتله مسلمه مسيحيه مصريه تخاف علي البلد دي.
فعلا عذرا للتطويل.

دعاء العطار يقول...

عارف يااستاذ ابراهيم

انا بقالى فتره بعيده عن التدوين وعن النت والاخبار من بعد موضوع عصام عطا

بقيت احس بنفس احساسى قبل الثوره .. توهاااااان ... كل مانيجى نصلحها من هنا تبوظ من هنا

هى البلد دى مش بلدهم ؟

عايزين يخربوها يعنى ولا اييييه ؟

لما كنا بنحارب مبارك كنا كلنا ايد واحده .. لكن دلوقتى مش عارفين مين معانا ومين ضدنا

بس رغم كل ده

عندى امل ان ربنا مش هيضيع دم الشهدا هدر

مش هيضيع تعبنا

ياااارب اصلح امر مصر واحفظها من كل سوء